زحمة

هالة زايد.. وزيرة “السلام الجمهوري للأطباء” التي كرمت سابقها وألغت قراراته

في سطور.. تعرف على وزير الصحة التي فرضت “السلام الجمهوري للأطباء”

زحمة

الثلاثاء الماضي، أصدرت وزيرة الصحة والسكان، هالة زايد، قرارًا يلزم المستشفيات المصرية كافة بإذاعة السلام الجمهوري، يعقبه أداء الأطباء القسم الطبي يوميًا.

قرارٌ لاقى موجة من الاعتراض والسخرية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، ردت عليها الوزير نفسها مستنكرة “هيّ القيم شيء غريب”.

دافعت زايد عن قرارها بـ”أنه يأتي لتعزيز قيم الانتماء إلى هذا الوطن، سواء للأطباء أو المرضى على حد سواء داخل المستشفيات، ولكي تدرك الأطقم الطبية حجم المسؤولية الملقاة على عاتقهم، ونتذكر بلدنا كل يوم”.

وبينما كان من المقرر تطبيق القرار بدءًا من اليوم الأربعاء؛ لم تلتزم العديد من مستشفيات وزارة الصحة به، لعدم وصول الإخطار الرسمي بالقرار، أو لعدم وجود إذاعات داخلية بالمستشفيات من الأساس، والبعض تجاهله من الأساس.

لكن هذا القرار “الغريب” لم يكن الأول للوزيرة الجديدة التي تقلدت المنصب منذ أقل من شهر. فكان أول قراراتها بعد يومين من توليها المنصب “عودة بعض القيادات ووكلاء الوزارة الذين استبعدهم الوزير السابق أحمد عماد من مناصبهم خلال الفترة الماضية”، في حركة تنقلات كبرى لم تشهدها الوزارة منذ فترة.

وكانت الوزيرة قد كرمت الوزير السابق بمجرد توليها الوزيرها، قبل أن تلغي قراراته.

وصفت في عام 2013 بأنها “الوزيرة الفعلية” لوزارة الصحة إبان عملها مستشارًا للدكتورة مها الرباط، وزيرة الصحة السابقة، في الفترة من يوليو 2013 إلى فبراير 2014، كما شغلت منصب رئيس لجنة مكافحة الفساد بوزارة الصحة والسكان، وعضوًا باللجنة التنسيقية لمكافحة الفساد.

كما كانت صاحبة قرار حظر الإضراب بجميع مستشفيات وزارة الصحة، في أغسطس 2013؛ لتصدر بعدها بأيام الدكتورة مها الرباط، وزيرة الصحة حينها، قرارًا بانتداب الدكتورة سعاد عبد التواب من الإدارة المركزية لتنمية القوى البشرية، لرئاسة قطاع مكتب وزير الصحة، بدلًا من الدكتورة هالة زايد، والتي تم تكليفها برئاسة معهد التدريب القومي بالعباسية التابع للوزارة.

اقرأ ايضاً :   مراعي مصر وعصير بيتي وإيفي بيبي وفيتراك يرفعون الرعاية عن ريهام سعيد

لكن الوزيرة، كان لها قرار هام متعلق بالاعتداءات المتكررة على المستشفيات في عدة محافظات خلال الفترة الأخيرة، حيث ألزمت القائمين على المستشفيات والمراكز الطبية والوحدات الصحية والهيئات والمؤسسات التابعة للوزارة بإبلاغ السلطات العامة فور وقوع أحداث اعتداء على الفرق الطبية داخل تلك المنشآت أثناء تأدية عملهم.

القرار الذي عممته على المنشآت التابعة للوزارة يقضي بمتابعة التحقيقات التي تجريها الجهات المعنية بشأن وقائع الاعتداء على الفرق الطبية المختلفة وإمدادها بما تطلبه من أوراق ومعلومات.

من هي هالة زايد؟

تعتبر ثانى سيدة تتولى منصب وزيرة الصحة بعد الدكتورة مها الرباط أستاذ الصحة العامة بجامعة القاهرة.

مواليد القاهرة عام  1967 محافظة.

والدكتورة هالة مصطفى السيد زايد شغلت المناصب التالية قبل توليها المنصب:

• المدير التنفيذي لأكاديمية مؤسسة 57357 للعلوم الصحية.

• مستشار وزير الصحة والسكان .

• عضو مجلس ادارة مجموعة 57357.

• عضو مجلس إدارة مستشفيات الازهر التخصصي.

• عضو المجلس التعليمي لكلية طب الأزهر بنين.

• عضو لجنة أخلاقيات البحث العلمي لكلية الطب بالقوات المسلحة.

• عضو الجمعية العامة لشركة مصر للطيران للخدمات الطبية.

• عضو منظمة السياسات الصحية لإقليم الشرق الاوسط وشمال افريقيا.

• عضو المجلس التعليمي للزمالة المصرية لإدارة المستشفيات.

• عضو الجمعية المصرية للإصابات.

• محاضر بالجامعة الامريكية – برامج ادارة النظم الصحية.

• عضو لجنة الخبراء القومية لوضع رؤية مصر 2030 – وزارة التخطيط والمتابعة والاصلاح

الوظائف السابقة:

وظائف ادارية بوزارة الصحة والسكان في الفترة من 2006 الى 2016:

• مساعد وزير الصحة والسكان لشئون المتابعة.

• رئيس قطاع الرقابة والمتابعة – وزارة الصحة والسكان.

• رئيس لجنة مكافحة الفساد بوزارة الصحة والسكان وعضو اللجنة التنسيقية لمكافحة الفساد.

• عميد المعهد القومي للتدريب- وزارة الصحة والسكان.

اقرأ ايضاً :   بالفيديو..صلاح يسجل ويتصدر الهدافين.. والحكم يمنعه الانفراد بالقائمة

• رئيس قطاع شئون مكتب وزير الصحة والسكان.

• مدير عام الادارة العامة للمستشفيات – القطاع العلاجي.

• مدير عام ادارة التخطيط – أمانة المراكز الطبية المتخصصة.

• مدير عام الادارة العامة للتخطيط الاستراتيجي والمتابعة -وزارة الصحة والسكان.

• مدير وحدة التخطيط الاستراتيجي والمتابعة – مكتب مساعد الوزير للطب العلاجي.

• مدير التقييم والمتابعة لمشروع التأمين الصحي الجديد (البنك الدولي).

• مدير المكتب الفني لمساعد الوزير للطب العلاجي.

ندى الخولي

ندى الخولي




الأعلى قراءة لهذا الشهر