أخبارمجتمع

رئيس جامعة القاهرة: إحالة الدكتور ياسين لاشين للنيابة في “تسجيل الابتزاز الجنسي”

رئيس جامعة القاهرة: سنحاسب لاشين في حالة ثبوت التهمة عليه

 

زحمة

قال الدكتور محمد عثمان الخشت، رئيس جامعة القاهرة، إنه سيتم تحويل الدكتور ياسين لاشين، الأستاذ المتفرغ بقسم العلاقات العامة والاعلان بكلية الإعلام، للنيابة العامة، وإنه في حالة ثبوت تهمة التعديّ الجنسي عليه بعد التحقيقات ستوقع عليه العقوبة.

وأضاف الخشت خلال تصريحات تليفزيونية على فضائية “dmc” مساء أمس السبت أن الجامعة اتخذت الإجراءات اللازمة وأحالته للتحقيق ولمجلس التأديب في وقت سابق.

وأشار إلى أن الجامعة لم تتلق شكاوى ضد لاشين بهذا الشأن قبل انتشار مقطع صوتي منسوب إليه خلال اليومين الماضيين، وأنه لو تلقت الجامعة شكوى مماثلة لن تتوانى عن محاسبته.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي تداولت مقطعا صوتيا منسوب للاشين يظهر فيه صوت سيدة وهو يملي عليها كتابة إقرار يفيد بتلقيها مساعدات مالية، وتأكيدات بأنه لم يتحرّش بها أبدًا، بل كان يعاملها كابنة له، وأنها هي التي عرضت نفسها عليه. وعقب ذلك طلب منها التصوير عارية قائلًا «اختاري، يا تطلعي من هنا حيّة يا تتصوّري. وهاتشوفوا من هو ياسين».

وعلى موقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، دشن عدد من المستخدمين هاشتاج بعنوان #ياسين مغتصب_البنات، حمل مطالبات بالتحقيق معه وشهادات بشأنه، وجاءت في تغريدة «كان متهما في قضايا سابقة في تلقي رشاوى وهدايا من الطلبة عشان ينجحهم».

وكان الدكتور جابر نصّار، رئيس جامعة القاهرة السابق أصدر قرارًا في إبريل الماضي، رقم 488 لعام 2017 بإيقاف لاشين عن العمل لمدة ثلاثة أشهر أو لحين انتهاء التحقيق معه في اتهامات منسوبة إليه تتعلق بالإساءة والتشهير لسمعة أساتذة كلية الإعلام في القنوات الفضائية، فضلًا عن ارتكابه تجاوزات مع طلاب الفرقة الثانية بقسم العلاقات العامة والإعلان. وكلف نصّار في ذلك الوقت الإدارة القانونية المركزية بالجامعة بنسخ الأوراق المطلوبة وتقديم بلاغ للنيابة العامة حول طلب لاشين للرشوة وابتزاز الطلاب والتربح من وظيفته.

وجاء في بيان نشرته الصفحة الرسمية لطلاب جامعة القاهرة أن طلاب كلية الإعلام «قدموا عدة شكاوى في أستاذهم كشفوا فيها عن طلبه رشوة وهدايا لينجحوا في مادته وإلغاء أجزاء من المنهج».

كان لاشين نفى في تصريحات تليفزيونية سابقة اتهامات تفيد بتلقي هدايا ورشاوى من الطلبة بكلية الإعلام نظير نجاحهم وقال إنه لم يتم إثبات تورطه في واقعة الرشوة.

ونشرت صفحة منسوبة للدكتور لاشين، مساء السبت، آيات قرآنية وعددا من منشورات حول أدلة تفيد بأن التسجيلات المنسوبة إليه «مفبركة» وأنه لا توجد صورة أو فيديو يجمع بينه وبين المدعين عليه. وأن التسجيلات لم يتم فيها ذكر اسمه، وأن السيدة التي ظهر صوتها في التسجيل لم تتخذ ضده إجراء قانونيا وأقامت دعوى ضده. وأضافت المنشور الذي نسب للدكتور الجامعي «أنا جاهز للمحاكمة إذا ظهر دليل ضدي».

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق