سياسة

البنتاغون يسحب عددًا من المستشارين العسكريين من الرياض: ” دعمنا ليس شيكًا على بياض”

البنتاغون يسحب عددًا من المستشاريين العسكريين من الرياض: ” دعمنا ليس شيكًا على بياض”

بي بي سي

سحبت الولايات المتحدة عددا من مستشاريها المشاركين في التحالف الذي تقوده السعودية في اليمن، بحسب ما أعلنته البحرية الأمريكية يوم السبت.

ووصفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) الدعم الاستشاري الذي تقدمه للتحالف الذي تقوده السعودية في اليمن بأنه متواضع وليس “شيكا على بياض”.

وقال المتحدث باسم الأسطول الخامس الأمريكي الكولونيل إيان ماكنوي إن التغيير في إعادة تكليف بعض المستشارين الأمريكيين حدث في شهر يونيو/ حزيران لأن طلب تقديم المساعدة تغير.

وقال آدم ستامب المتحدث باسم البنتاغون ” حتى لو كنا نساعد السعوديين فيما يتعلق بوحدة أراضيهم فإن ذلك لا يعني إحجامنا عن الإعراب عن القلق إزاء الحرب في اليمن وكيف تم شنها”.

وأضاف قائلا:” خلال محادثاتنا مع التحالف الذي تقوده السعودية أكدنا الحاجة إلى تقليص الخسائر في صفوف المدنيين إلى الحد الأدنى”.

وكانت وكالة رويترز قد نقلت عن مسؤولين في الجيش الأمريكي لم تسمهم قولهم إن “واشنطن سحبت من الرياض مستشارين عسكريين كانوا يشاركون في تنسيق الغارات الجوية التي تقودها السعودية في اليمن وإنها قلصت بشكل حاد عدد المستشارين الذين يشاركون في تقديم المشورة للحملة”.

وذكرت الوكالة أن العميد أحمد عسيري المتحدث باسم التحالف رفض تأكيد التفاصيل بشأن نقل مستشارين عسكريين أمريكيين لكنه قلل من أهمية مثل تلك الإجراءات.

وقال عسيري إن “العلاقة بين السعودية والولايات المتحدة استراتيجية وإن الإجراء يتصل بأمر على المستوى التخطيطي”.

مقالات ذات صلة

إغلاق