فيسبوك: تقييم الأخبار وفقًا لثقة المستخدمين

وداعًا لمواقع الأخبار المزيفة

قبل أسبوع أعلن مارك زوكربرج الرئيس التنفيذي لشركة “فيسبوك” ومؤسس موقع التواصل الاجتماعي الأكبر في العالم عن تغييرات في خوارزمية الموقع، تهدف إلى تقليص ظهور المنشورات الخاصة بالشركات والعلامات التجارية والمؤسسات الإخبارية، في مقابل زيادة التفاعل بين الأصدقاء والعائلة، مبررًا ذلك بأنه يسعى لعودة الفيسبوك لأهدافه التي تم تأسيسه من أجلها، وهي الانخراط في المحادثات النشطة بدلا من الاستهلاك السلبي، كما وعد بمشاركة أخبار أقل، بشرط خضوعها لمعايير سيحددها وفقًا للمصادر على أن تكون عالية الجودة وموثوق بها.، ويهدف فيسبوك بذلك محاربة الأخبار المفبركة.

وقالت الشركة التي لديها أكثر من 2 مليار مستخدم شهريا إنها سوف تستخدم استطلاعات الرأي لتحديد ترتيب وسائل الإعلام من حيث الثقة.

واستعرض زوكربرج هذا التعديل في تدوينة على فيسبوك قائلا:” إنه بداية من الأسبوع المقبل ستعطي خدمة البث الإخباري وهي المنتج المحوري للشركة، أولوية “للأخبار ذات الجودة العالية” على المصادر الأقل جدارة”.

وعقب إعلان زوكربرج أعربت العديد من المؤسسات الإخبارية وعدد من الشركات عن مخاوفها وشرعت في البحث عن منصات بديلة لتداول الأخبار.

وكشف زوكربرج في بيانه الذي نشره أمس، أنه سيواصل ما أعلن عنه في بداية 2018، إذ لابد من أن يمضي كل فرد منا وقته على فيسبوك بشكل جيد.

وقال: “في الأسبوع الماضي أعلنت عن تغيير كبير لتشجيع التفاعلات الاجتماعية بين العائلات والأصدقاء بدلا من استخدام فيسبوك بشكل سلبي”.

اقرأ ايضاً :   فيديو.. يوسف زيدان: الإسكندر المقدوني ترك زوجته وضاجع صديقه

وأوضح أن محتوى الأخبار سينخفض في الظهور إلى 4%  مقارن بـ 5%  حاليًا، بما في ذلك الأخبار والفيديو والمشاركات من العلامات التجارية.

مؤكدًا أنه بدأ أمس بالفعل في مشاركة التحديث الرئيسي الثاني هذا العام للتأكد من أن الأخبار الأقل التي نراها، ذات جودة عالية، وجديرة بالثقة والمفيدة.

وأوضح زوكربرج أن هناك الكثير من الإثارة والتضليل والاستقطاب في العالم اليوم. وساهمت وسائل التواصل الاجتماعي في نشر المعلومات بشكل أسرع من أي وقت مضى، لذا يجب الحذر والتأكد من مصادر الأخبار، قبل “تضخيمها”

ويسعى زوكربرج إلى إتاحة الفرصة للمستخدمين بتحديد المصادر الإخبارية الموثوق بها والأكثر موضوعية، إذ سيطلب الآن من الناس معرفة ما إذا كانوا على دراية بمصدر الأخبار أم لا.

وكشف زوكربرج أن هذا التحديث لن يغير كمية الأخبار التي نراها في الفيسبوك. لكنه سيمنح الأولوية  للأخبار التي تحظى بثقة المستخدمين.

 

غادة قدري

غادة قدري