أخبار

تحرك رسمي من “الآثار” لوقف بيع 32 قطعة بينها “رأس توت عنخ آمون” في مزاد علني

قُدرت القيمة المبدئية لبيع "رأس آمون" بـ4 ملايين يورو

بي بي سي – مصراوي – الوطن

تقدمت وزارة الآثار ببلاغ إلى النائب العام المصري تطلب إرسال مساعدة قضائية إلى السلطات ‏البريطانية لوقف بيع والتحفظ على 32 قطعة أثرية بينها رأس تمثال منسوب للملك توت عنخ آمون.

وبناءً على ذلك، أرسلت النيابة العامة المصرية إنابة قضائية إلى نظيرتها البريطانية، لوقف ‏بيع هذه القطع والتحفظ عليها تمهيداً لاتخاذ إجراءات إعادتها إلى مصر.‏

كانت  إدار الآثار المستردة بوزارة الآثار رصدت هذه القطع علي كتالوج صالة مزادات كريستيز بالعاصمة البريطانية لندن ‏لبيعها في مزاد علني يومي 3 و 4 من شهر يوليو المقبل.‏

وطالبت الوزارة، في بيان رسمي، استرداد القطع الأثرية وفقا لقوانين حماية الآثار المصرية ‏والإتفاقيات الدولية ذات الصلة. ‏

يعود تاريخ الرأس المنحوت من الكوارتزيت على هيئة الإله آمون إلى أكثر من 3000 عام وقدرت القيمة المبدئية له بأربعة ملايين يورو.

كانت وزارة الآثار دعت الجنة القومية ‏للآثار المستردة المشكلة بقرار رئيس مجلس الوزراء رقم 1306 لسنة 2016، إلى اجتماع طارئ يوم الثلاثاء الماضي، بحضور الدكتور ‏نبيل العربي الأمين العام السابق لجامعة الدول العربية والسفير محمود طلعت مساعد وزير الخارجية ‏للعلاقات الثقافية وممثلي وزارة العدل والنيابة العامة، وجميع الجهات القضائية والأمنية والرقابية ‏بالدولة، لمناقشة ومتابعة الإجراءات التي جرى اتخاذها تجاه ملف وقف بيع هذه القطع.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق