أخباررياضة

بيانات تركي آل الشيخ والفيديو المحذوف في أزمة “الأهلي”: تحولت لـ”شوال رز”

تركي آل الشيخ يسرد تفاصيل “دعم الخطيب ومفاجأة العامري وأزمة السعيد”

 

زحمة

أصدر تركي آل الشيخ، المستشار بالديوان الملكي السعودي، ورئيس الهيئة العامة للرياضة بالسعودية، والرئيس الشرفي للنادي الأهلي المصري “سابقًا”، سلسلة بيانات أمس السبت، عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بشأن خلافه مع مجلس إدارة النادي الأهلي، بعدما أعلن اعتذاره رسميًا عن منصب الرئيس الشرفي للنادي.

أما البيان الثاني، فقد حمل الكثير من التفاصيل بشأن حجم دعمه وانفاقه على النادي ورئيسه خلال الانتخابات الماضية التي فاز فيها محمود الخطيب، بدعم مباشر منه، على حد قوله، والذي بلغ “260 مليون جنيه في فترة 5 أشهر”.

وفي هذا البيان، استعرض الصفقات التي طلبها منه الخطيب، والصراعات التي نشأت لاحقًا بين الأهلي والزمالك بسبب صفقات بعض اللاعبينن، وفشل صفقة المدير الفني رامون دياز، الذي تولى مسؤولية تدريب فريق اتحاد جدة السعودي بعدما كان قريبا من التعاقد مع الأهلي.

وقال في بيانه إنه تحول في نظر جماهير النادي لـ”شوال رز”، بعدما أوضح “كانت موضوع المخططات الأولية للاستاد ستنتهي أواخر مارس أو بداية ابريل أي بعد أيام لكن في قلبي غصة وقررت ألا أعود لمصر إذا لم أجد تبريرا مقنعا لهذه الأخطاء وللتشويه الذي حصل لي عند الجمهور الذي أصبحت في نظره شوال الرز الذي يتحكم ويعبث بالكرة المصرية والذي يخسر نجوم الأهلي والذي يضر مصالح الأهلي ومبادئه والذي يعرض مشروع يقال له الفنكوش وأنه سراب ولن يحصل”.

وتابع “لو كنت أبحث عن الشو لأعلنت منذ البداية عن حجم دعمي للنادي الأهلي الذي تجاوز مبلغ 260 مليون جنيه في فترة 5 أشهر شرفت فيها بالرئاسة الشرفية للنادي الأهلي وكنت أتمنى أن أساهم بكل ما أستطيع لتحقيق أحلام جماهير القلعة العظيمة.

أما البيان الثالث، فكان بشأن تسريب بعض الصفقات للإعلامي الرياضي أحمد شبير، ما تسبب له في حرج، على حد قوله، متوعدًا “إذا اضطررت سأكشف المزيد من الحقائق

يشار إلى أنه في هذه الأثناء، نشر آل الشيخ عبر صفحته الرسمية مقطع فيديو ساخر من فيلم الناظر للراحل علاء ولي الدين، لكنه أزاله بعد دقائق.

والفيديو عبارة عن مشهد يجمع بين “ناظر مدرسة” ضمن أحداث الفيلم، ويجسد دوره الممثل الراحل علا ولي الدين، وهو يوافق على طلبات من وكيل المدرسة الفاسد والمختلس، ويلعب دوره الممثل المصري حسن حسني.

وكتب تركي آل الشيخ، مع الفيديو المحذوف: “فكرني بحجات”.

ثم بعدما تم تسريب بيان قيل إنه صادر عن مجلس إدارة النادي الأهلي، وتم نفي ذلك لاحقًا، اكتفى آل الشيخ بكتابة جمل مختصرة يؤكد فيها “قريبا سيتم توضيح الكثير من الحقائق وبالأدلة… تحملنا التضليل والإساءة كثيرا”.

وأخيرًا، طالب مجلس إدارة النادي الأهلي،بالرد على ما جاء في البيان الثاني المفصل، بشكل رسمي وواضح، “بدلا من صياغة بيان ركيك وتسريبه ثم العودة عنه ونفيه”، على حد قوله.

وبينما كان آل الشيخ يصدر بياناته على مدار اليوم، كانت جماهير النادي الأهلى قد دشنت على موقع “تويتر” هاشتاغا يحمل اسم “تركي_برا_الأهلي“، وطالبت بإسقاط العضوية الشرفية عن تركي آل الشيخ.

ودشن مستخدمو مواقع التواصل الاجتماعي هاشتاغ بعنوان “فضيحة القرن”، على موقع “تويتر”، والذي مازال من بين أكثر الموضوعات رواجا على موقع “تويتر” في مصر، تعبيرا منهم عن صدمتهم في النادي الأهلي بعد بيان تركي آل الشيخ، والذي ملقب بـ “نادي القرن”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق