منوعات

نصائح كي لا يبتعد عنكِ الآخرون

 نصائح كي لا يبتعد عنكِ الآخرون

woman

Themindsjournal- ميرا جاريت

ترجمة وإعداد: دعاء جمال

نطمح جميعًا لأن نصبح أشخاصًا رائعين طيبين. لكن هذا لا يمنع الكثير من امتلاك سلوكيات أو “عادات” سيئة تجعلنا في نظر الآخرين أنانيين، غير جذابين، مزعجين وفي العموم أشخاصًا لا يرغب الكثيرون في رفقتهم. نقدم لكِ بعضا من تلك السمات المنفِرة. إذا لاحظتِ ممارستك لأي منها، توقفي. وقد تفاجئين باتساع دائرة أصدقائك.

أنتِ محور تفكيرك 

يفعل الكثيرون هذا دون إدراكهم. تركزين فقط على نفسك، تتحدثين فقط بشأنك، وعادة لا تهتمين لما يقوله الآخرين. تعتقدين أنك فقط المهمة. إذا كانت هذه شخصيتك، فقط حان الوقت للتغيير. فلا أحد لا يرغب في مصادقة الأنانيين.

تركزين على الجمال الخارجي متجاهلة الداخلي

يأتي الجمال الحقيقي من داخل قلبك، جسدك وروحك. مظهرك الجسماني ليس أكثر ما يهم.

أنتِ دائمًا في منافسة

هل أنتِ هذا الشخص الذي عليه أن يكون أفضل من الجميع، يرى أكثر ويفعل أكثر؟ إذا كنتِ كذلك، عليك الاهتمام أكثر بأصدقائك، دعيهم يحظون بلحظتهم. إذا تخطوا خوفهم من المرتفعات وتسلقوا 10 أقدام، لا تقولي، “أهذا كل شيء؟ لقد تسلقت 30 قدما! لكن شجعيهم وقولي، “رائع. أنا حقًأ فخورة بك”.

تعاملين أصدقاءك كأعداء

الأشخاص الأنانيون عادة في خلافات مع أصدقائهم. بدلا من أن تهتمي بالآخرين، تتخلين عنهم وتخونينهم. أصدقاؤك ليسوا أعداء. هم حلفاء لكِ.

أنتِ المسؤولة (الرئيس) 

وسط مجموعة الأصدقاء، تتخذين القرارات دائمًا، وتحتاجين باستمرار لأن تكوني المسؤولة، وتحاولين السيطرة على ما يفعله الآخرون. لكن يجب أن تكونوا جميعًا على حد سواء.

غير أمينة 

لتكوني صديقة رائعة أو شخص يرغب الآخرون في رفقته، عليكِ أن تكوني أمينة. أغلب المشاركين في السلوكيات السيئة، غير صادقين، يكذبون بشأن كل شيء ما. فالصدق هو أفضل سياسة.

أسلوب غير مهذب

تهينين أو تحرجين أصدقاءك بملاحظاتك غير المهذبة على الملأ؟ توقفي عن فعل ذلك. لن يرغب الآخرون في رفقتك. لن تتفقي مع الأشخاص في أوقات كثيرة، لكن الأسلوب غير المهذب “الوقح” ليس الحل أبدًا.

لا يمكن الاعتماد عليك ومع ذلك تعتمدين على الآخرين

هل تكونين حاضرة عندما يطلب أصدقاؤك مساعدة؟ أم أنتِ دائمًا مشغولة عند احتياج الآخرين لك؟ إذا كنت الشخص الذي لا يمكن الاعتماد عليه، فهذه صفة سيئة في الصداقات. بالمثل، إذا كنتِ الشخص الذي يطلب المساعدة دائما من الآخرين، ومع ذلك لا تقدمينها وقت حاجتهم، فتلك صفة أسوأ ولا يرغبها أحد في صديق يمتلكها.

سلبية دائمًا

التشاؤم ليس صفة جاذبة للأصدقاء والمعارف. إذا كنتِ تنظرين للأمور بسلبية دائمًا، حاولي تغيير هذا. فلا يرغب أحد في مصادقة شخص يرى السلبية في كل شيء دائمًا قبل الإيجابيات.

مقالات ذات صلة

إغلاق