مجتمعمنوعات

9 أخطاء صباحية تضر بإنتاجيتك في العمل

9 أخطاء صباحية تضر بإنتاجيتك في العمل

Motto – Time

 ترجمة: فاطمة لطفي

الدقائق القليلة الأولى من يوم عملك حاسمة للغاية في التأثير على إنتاجيتك في الساعات المقبلة من اليوم..

أجرينا بعض الأبحاث وخرجنا بتسعة أشياء شائعة يمكنك الوقوع فيها في أول عشر دقائق من يوم عملك، تعرف عليها وعلى كيفية تجنبها.

1- الوصول متأخرًا 

يمكنك تخريب يوم عملك قبل أن يبدأ بهذه الطريقة. وجدت دراسة حديثة لهافينغتون بوست، أن رؤساءك في العمل يميلون لرؤية الموظفين الذين يصلون لعملهم متأخرًا بأنهم أقل إنصافًا في عملهم ويقدرون أداءهم تقديرًا منخفضًا، حتى لو كانوا يغادرون عملهم متأخرًا.

 

هذا ليس عادلًا، لكنه الواقع الحالي، لذا حاول الوصول إلى العمل مبكرًا بقدر المستطاع.

2- عدم تحية زملائك في العمل

يمكنك تبني مزاج لطيف مع الآخرين والتحدث معهم لبضع دقائق، حتى وإن لم تكن مديرًا، البقاء صامتًا في مكتبك يجعلك تبدو أقل ودًا نحو زملائك.

3- شرب القهوة

ذكرت أبحاث أن أفضل وقت لتناول القهوة هو بعد الساعة التاسعة والنصف صباحًا، هذا بسبب هرمون كُورْتِيزول، الذي ينظّم الطاقة، وبشكل عام يصل لأعلى ذروة ما بين الثامنة والتاسعة صباحًا. عندما تتناول القهوة خلال ذلك الوقت، يبدأ جسدك في إنتاج كُورْتِيزول أقل ويعتمد أكثر على الكافيين.

وبمجرد ما تبدأ مستويات الكُورْتِيزول في جسدك بالانخفاض بعد التاسعة والنصف صباحًا، ربما حينها تكون بحاجة إلى زيادة مادة الكافيين.

 

4- الرد على كل بريد إلكتروني في صندوق الوارد لديك

التحقق من البريد الإلكتروني واحدة من المهام التي تجعلك تشعر بأنك أنجزت أشياء في العمل، لكن يكمن الخطر في أنك لا تتعامل مع المهام ذات الأولوية في العمل، وتسمح للآخرين بتحديد جدول عملك.

5- البدء في عملك دون وضع جدول مبدئي 

قبل أن تبدأ عملك بجدية وحماس، يجب عليك تدوين أهم أولوياتك وما يجب عليك فعله لليوم ومراجعة التقويم الزمني الخاص بك.

تحقق من الأشياء التي خططت لها وإذا كانت تحتاج إلى إعداد أي مكالمة أو مؤتمر، وإلا ستجد نفسك  متفاجئًا عندما تتلقى تذكير باجتماع قبلها بعشر دقائق وأنت في منتصف  كتابة مقترح لمشروع.

6- إنجاز المهام الأسهل أولًا 


تشير دراسة إلى أن طاقتك وقوة إرادتك تميلان إلى التراخي مع مرور اليوم. لهذا من الهام أن تنهي الأشياء الهامة في أقرب وقت ممكن.

7- تعدد المهام

لأن في الصباح عادة يكون لديك طاقة كبيرة جدًا، ربما تشعر أنه يمكنك إنجاز ملايين الأشياء المختلفة في وقت واحد.

لكن تشير الدراسة إلى أن تعدد المهام يمكن أن يضر بأدائك في المهام الأولية، لهذا من الأفضل أن تنجز كل مهمة في وقتها. إذا بدأت يوم عملك عبر تولي مهام متعددة، يمكن لذلك أن يحد من طاقتك لباقي اليوم.

بدلًا من تعدد المهام، ركز على مهمة واحدة في أول عشر دقائق.

8- الاسترسال في الأفكار السلبية  

أيًا كان ما تعرضت له قبل مجيئك للعمل، سواء عراك مع شريكك في الليلة السابقة أو أي أمر آخر، لا تجعل هذه التجارب تشتت انتباهك وتركيزك عن المهام التي تحتاج إنجازها اليوم.

ضع هذه الأفكار في “صندوق” منفصل وأنت تبدأ أسبوعك، ويمكنك العودة إليهم لاحقًا إن لزم الأمر.

9– الاجتماعات

اجتماعات العمل الصباحية يمكن أن تكون مضيعة لمواردك المعرفية، حيث يجب ادخار وقت الصباح الباكر للمهام التي تتطلب تركيزا كبيرا، والتركيز، كالكتابة.

إذا كان لديك أي قول في وقت الاجتماعات التي تحضرها مع رئيسك وزملاء عملك، تأكد من أنهم يختارون وقتًا مثل وقت الظهيرة، إلا إذا كنت تعرف أنها تتطلب طنا من الطاقة الذهنية.

 

مقالات ذات صلة

إغلاق