مجتمع

61 حالة وفاة بسبب ”الإجهاد الحراري”.. ووزير الصحة: لا وجود للالتهاب السحائي

عادل عدوي: لا توجد حالات وفاة بسبب الحمى الشوكية أو الالتهاب السحائي

hot1

زحمة –

لليوم الرابع على التوالي، ارتفعت حالات الوفاة بسبب الموجه الحارة في مصر إلى 61 حالة. وقال بيان صادر عن وزارة الصحة، صباح اليوم الأربعاء، إن 21 شخصا من كبار السن توفى من بين 581 حالة أصيبت بالإجهاد الحراري أمس الثلاثاء.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة إن مستشفيات الجمهورية سجلت ٥٨١ حالة إصابة بالإجهاد الحراري خرج منهم ٣٧٧ لتحسن حالتهم، وتوفيت ٢١ حالة من كبار السن. وأضاف أن الحالات المسجلة كانت ٢٣٣ حالة إصابة في محافظة القاهرة خرج منهم ١٤٢ لتحسن حالتهم والباقي تحت العلاج والملاحظة و١٠ حالات وفاة. وكانت أعداد الوفيات قد وصلت أول أمس إلى 40 حالة.

وذكرت وكالة أنباء الشرق الأوسط أن الدكتور عادل عدوي وزير الصحة نفى اليوم وجود أي فيروسات مثل الحمى الشوكية أو الالتهاب السحائي. وقال عدوي، في تصريحات للقناة الأولى بالتليفزيون المصري مساء أمس، إن المستشفيات لم ترصد أي حالات حتى الآن مصابة بالحمى الشوكية أو الالتهاب السحائي، مؤكداً أن الإصابات بعيدة كل البعد عن القول بوجود وباء تسبب فى الوفاة.

وطالب وزير الصحة، المواطنين خاصة كبار السن وأصحاب الأمراض المزمنة كارتفاع ضغط الدم والسكر وغيرها باتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة فى ضوء الارتفاع المسجل في درجات الحرارة وعدم التعرض المباشر للشمس في أوقات الظهيرة خاصة وعدم الخروج من المنزل إلا فى حالات الضرورة القصوى.

ذكر بيان الوزارة اليوم بخصوص الوفيات بأن محافظة قنا سجلت ٢٧ حالة، خرج منهم ١٧ حالة والباقي تحت العلاج والملاحظة، و١١٨ حالة في محافظة سوهاج خرج منهم ٦٣ حالة والباقي تحت العلاج والملاحظة و4 حالات وفاة، و١٧٨ حالة في محافظة الجيزة خرج منهم ١٥٣لتحسن حالتهم والباقي تحت العلاج والملاحظة وحالتي وفاة.

وأشارت وزارة الصحة إلى أن محافظة الأقصر سجلت 8 حالات إصابة، خرج منهم حالة لتحسنها والباقي تحت العلاج والملاحظة، وحالتي وفاة، في حين سجلت محافظة أسيوط ثلاث حالات إصابة وحالة وفاة، وحالتين بمحافظة الوادي الجديد تحت العلاج والملاحظة، وحالة بمحافظة البحر الأحمر تحت العلاج والملاحظة، وحالتي إصابة بمحافظة دمياط تحت العلاج والملاحظة وحالتي وفاة.

في حين سجلت محافظة المنيا حالة تحت العلاج والملاحظة، ومحافظة أسوان 8 حالات خرج من بينهم حالة لتحسن حالتها والباقي تحت العلاج والملاحظة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق