منوعات

5 فوائد من التخلّي عن السكريّات

انس السكريات لمدة ثلاثة أسابيع.. وستحصل/ي على  جسم مستقر وبشرة صحية

Themindunleashed – كايلا ماتيوس – ترجمة: محمد الصباغ

في البداية، لنضع الأمور في مكانها الصحيح، ونبدأ بأن السكر في حد ذاته ليس شراً. فهو متواجد بشكل طبيعي في الكثير من الأطعمة، مثل الفواكه واللبن، ومع ذلك فإن وضع كميات إضافية من السكر  في غذائك ليس بالضرورة الكبيرة. في الحقيقة سوف تلاحظ العديد من الإيجابيات التي ستحدث عندما تقرر الامتناع عن السكر مدى الحياة.

لو توقفت عن تناول أي شئ يحتوى على السكريات، سوف تلاحظ حدوث خمسة أشياء مميزة:

1 – طاقتك ستزداد

الكثير منا لديه ميل نحو الأشياء المليئة بالسكر عندما نشعر بالتعب، ويشمل ذلك ما نطلق عليه مشروبات الطاقة والأخرى التي تحتوى على الكافيين. بدون أي سكريات، سنضمن وجود طاقة أعلى بشكل طبيعي. بمعنى آخر، كل تلك السكريات تمنع أجسادنا من القدرة على الاحتفاظ بمخزونات الطاقة في أعلى مستوياتها. و إضافة إلى ذلك، لن يكون هناك ازدياد وانخفاض في السكر الموجود في الدم، لذا الانهيار الذي يحدث في الجسد بعد فترة الظهيرة سيكون جزء من الماضي.

2 – استقرار الوزن

السكريات تجعلك تتلهف إلى المزيد منها، ولا نتحدث عن السكريات فقط في شكلها الخام. لنواجه الأمر: معظم السكريات تأتي في الأطعمة التي بها نسبة عالية من الدهون أو الكربوهيدرات التي تنتج أو تحتوي على أطنان من المكونات غير المرغوب فيها. بعيداً عن الفواكه التي يكون أغلبها عبارة عن سكريات.

بالتخلص من سموم السكر، جسدك لن يحتاج للتعامل مع تلك السعرات الحرارية الإضافية. لن تشعر بالجوع وسينتهي بك  الأمر إلى فقدان الوزن أو على الأقل لن يحدث اختلافاً كبيراً.

3 – تحسن في أداء الأمعاء والقولون 

لو استطاعت أعضاؤك الداخلية التحدث إليك بشكل يومي، ستقول لك عن الكثير من الألياف وعناصر صعبة الهضم توجد في الطعام. عند استبعاد السكريات، فأنت تمكن معدتك و أمعاؤك من إعادة ضبط قدراتهم على التعامل مع ما يؤكل. يمكن أن تكتشف أنك تذهب إلى الحمام مرات أكثر… وهذا شئ جيد. يعني أن كل شئ عاد إلى الطبيعي.

4 – ستنسى السكريات

تناول السكريات يجعلك تريد المزيد منها، تلك حقيقة. بعد استبعادها من نظامك الغذائي، سوف تبدأ ببطئ في فقدان الرغبة في تناول أي شئ يحتوي على السكريات. ستشعر بلذة أكثر في الفاكهة، ولو أخذت قضمة من كعكة أو فطيرة ستفاجأ من طعمها الحلو الذي تبدو عليه.

5 – بشرتك ستصبح أكثر صحة

هل لاحظت أنك لا تستطيع حل قضية ظهور حب الشباب واختفاؤه رغم استخدام الكريمات والمراهم والأدوية؟ يمكن أن يكون ذلك من تأثير السكر الضار على بشرتك خارجياً وداخلياً. يقول كثيرون إن مظهر بشرتهم وشعورهم بها يكون أكثر صحة بعد التوقف عن السكريات.

كلما بدأت أسرع في مقاطعة السكريات كلما وصلت إلى المميزات الصحية من التخلى عنها. في الحقيقة، في ضوء الأخطار التي لا تعد من استهلاك السكريات بنسبة كبيرة، غيرت منظمة الصحة العالمية  توصياتها بشأن السكريات ناصحة بعدم زيادة نسبة السعرات الحرارية نتيجة السكريات عن 5% بعد أن كانت تنصح في السابق بنسبة 10%.

ابدأ بتقييم كل ما تشرب أو تأكل. لو كانت لديك رغبة كبيرة تجاه القهوة الزائد فيها نسبة السكر، فابدأ بتقليل تلك المرات التي تتناولها فيها. ثم قلل أكثر. قريباً، تجاهل بعض السكريات. و مع مرور الوقت سوف تعتاد على النظام الجديد.

تذكر أن الأمر يستغرق ثلاثة أسابيع حتى تصبح مرتاحاً مع روتين يومي جديد. أما لو واجهت زلات قليلة مثل أكل شيكولاتة بعد أسبوع عصبي، فقط امض قدماً. فالنتائج التي تنتظرك تستحق ذلك المجهود.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق