5 علامات على حاجتك للابتعاد قليلًا عن السوشيال ميديا

كيف تعلم أنه حان الوقت الابتعاد قليلا عن هاتفك؟

Motto- Health.com

ترجمة وإعداد: دعاء جمال

في المجتمع المهووس بالتكنولوجيا حيث تتم كتابة 500 مليون تغريدة في اليوم ويستخدم 1.28 مليار شخص الفيسبوك بشكل منتظم، كيف يمكنك أن تعلم أن حبك لـ”الدخول على وسائل التواصل الاجتماعي” تخطى حدوده الطبيعية؟ يشاركنا أليكس سوجونج كيم بانج، حاصل على دكتوراه وخبير تكنولوجيا ومؤلف “The Distraction Adiction” (*إدمان التشتيت)، بعضًا من أكثر العلامات شيوعًا بأن عليك الابتعاد قليلًا عن السوشيال ميديا.

1. تعدّ أطباقا بعناية أو مشاريع فقط من أجل تصويرها ووضعها على إنستجرام

Image result for dessert photo from instagram

هل أمضيت المزيد من الوقت في إعداد سلطتك لتبدو مثالية في الصورة أو قمت بصناعة أحد الأشياء من على موقع بينترست لتبدو بارعًا؟ إذا كنت مذنبًا بمواقف مشابهة، قد تكون مستعدًا لأخذ استراحة. “عندما تبدأ في صياغة حياتك لتكون مناسبة لتويتر أو إنستجرام؛ فقد حان الوقت للتراجع. يقول بانج “التفكير بشأن كيفية انعكاس مكان ذهابك أو ما ستفعله على السوشيال الميديا يقلل من قدرتك على أن تكون على طبيعتك.”

2. لا يمكنك كنس أوراق الشجر أو طلاء أظافركِ دون التغريد بشأنها

Related image

لدينا جميعًا هذا الصديق على السوشيال ميديا، الذي لا يمكنه منع نفسه من مشاركة كل تفصيلة من حياته. للأسف، قد تكونين أنت هذه الصديقة. يقول بانج: “كتابة تغريدات بشأن ما تفعلينه خلال الوقت الفعلي علامات على أن السوشيال ميديا تستولي على حياتك. هناك 24 ساعة فقط في اليوم، وكلما أمضينا وقتًا أطول في مشاركة ما نفعله مع اصدقائنا ساعة بساعة، سنمتلك وقتا أقصر لاكتشاف سبب استمتاعنا بتلك النشاطات وما تتجه إليه أيامنا.”

3. تعلم الكثير للغاية بشأن معارفك وأصدقائك

اقرأ ايضاً :   آل باتشينو: ربما أكون مكتئبا وهو شيء مرعب

الأعلى قراءة لهذا الشهر

  1. كيف تشترك في "صراحة"؟ | زحمة
  2. علميا: ما هي "المدة الطبيعية" للممارسة الجنسية؟ | زحمة
  3. لا يصلح زوجًا إذا لم يتحدَّث بشأن تلك الأمور الستة | زحمة
  4. بالفيديو: أغنية ديسباسيتو " DESPACITO" تهز العالم وتحسن اقتصاد بورتوريكو | زحمة
  5. غانا لم تخرج بعد.. أغرب سيناريو على الإطلاق قد يحدث لمصر اليوم | زحمة

Image result for friends on social media

يقول بانج: “العلامة الكبيرة المحذرة التي عليك الانتباه إليها هي عندما لا يمكنك مقاومة عدم معرفة التحديثات بشأن “أصدقاء” السوشيال ميديا”. لهذا إذا كنت تعرف أن الشخص الغريب الذي قابلته مرة في حفلة ابتاع منزلًا، وتتبعت صفحة زوجته على الفيسبوك بالفعل، ربما ترغبين في إعادة تقييم كم الوقت الذي تمضينه على الإنترنت. “الأمر الساخر بشأن السوشيال ميديا هو أنه بينما يمكنها أن تكون عظيمة للبقاء مطلعًا على تفاصيل حياة أصدقائنا، يمكن للكثير من المشاركة أن لا تكشف عن الصورة الكبيرة وتضعف قدرتنا على جعل حياتنا ذات معنى”.

4. تشعر أنك لست ناجحًا/ سعيدًا ومزدهرًا مثل أصدقائك الآخرين

Image result for sad person holding mobile

قد يؤدي تصفحك عبر المنشورات الاجتماعية إلى الكثير من من الأخبار الجيدة- وغالبًا المثيرة للغيرة. رؤية أصدقائك يحصلون على ترقية في العمل، يخطبون ويذهبون في عطلات فارهة، يمكنها إثارة مشاعر غيرة وعدم ملاءمة، سواء كنت مدركًا لهذا أم لا. وفي الواقع، قضاء الكثير من الوقت على السوشيال ميديا يؤدي لامتلاك مشاعر سلبية تجاه الجسد بين النساء، مزيدًا من كمية القلق التي يمر بها الشخص يوميًا، وتؤدي حتى لصداقات وعلاقات مدمرة. “عندما يعيق اطلاعك على حياة الأصدقاء من الشعور بالسعادة في حياتك، فأنت تحتاج للراحة منها”.

5. تشعر بالقلق عند عدم تمكنك من الوصول لهاتفك

Image result for anxious person looking at the mobile on the table

هل تتحقق من الفيسبوك عند إشارات المرور أو في أثناء السير لطاولة اصدقائك؟ هل تتصفح تغريدات تويتر بمجرد استيقاظك أو وقت نومك؟ “كلما أمضيت وقتا أطول في تصفح السوشيال ميديا أصبح لديك مادة أقل يمكنك التحدث بشأنها تكون مثيرة للاهتمام وتستحق استماع الآخرين لها.” فكر في الأمر: كم محادثة أو حدث في الحياة الوقعية فوته لأنك كنت مندمجًا للغاية مع هاتفك؟ كلما أمضيت وقتًا أطول في الإعجاب بالمنشورات، سيصبح وقتك اقل إثارة لإعجابك.

اقرأ ايضاً :   الأزواج الذين يتشاركون الأعمال المنزلية يمارسون الجنس أكثر

كيف تتراجع عن السوشيال ميديا قليلًا؟

ابدأ بوضع وقت محدد يوميًا للبقاء على اطلاع بما ينشر على السوشيال ميديا. “لدى البشر جدول لممارسة الرياضة، الذهاب إلى العمل، تناول الوجبات والنوم. لهذا، ساعة في نفس الوقت يوميًا، كافية للعشاء، ولتحققك من الأخبار. عندما تحدث حالتك على السوشيل ميديا، حد نفسك بمناقشة قصص الحياة فقط، بدلًا من أفكار عشوائية وصور سناب شات لأكلك أو كلبك (بغض النظر عن مدى ظرافتها).

أخيرًا، التجارب بشأن الحد من استخدام السوشيال ميديا. يقترح بانج: “تحدى نفسك للامتناع عن السوشيال ميديا لأسبوع كامل، إذا كان هذا شاقًا، امسح فقط تويتر، إنستجرام والفيسبوك من على هاتفك لأسبوع. هل تحسنت حياتك أم ساءت؟ قد تجد أنك تشعر برضا رائع بدون السوشيال ميديا في حياتك.”

دعاء جمال

دعاء جمال