منوعات

5 أسباب للرجوع إلى الكتب الورقية

5 أسباب للرجوع إلى الكتب الورقية

Summer backgound with open book and bokeh

Mentalfloss- شونسي فيرو

ترجمة وإعداد: دعاء جمال

أصبحت القراءة الإلكترونية أمرا شائعا إلا أن الكتب الورقية لا تزال رائجة. وفقًا لـNewyork Times، مبيعات الكتب الإلكترونية في تدهور منذ عام 2015، بينما يحاول العلماء معرفة كيفية تأثير الكتب الرقمية علينا بشكل مختلف، إليك 5 اختلافات بين الكتب الورقية والإلكترونية تجعل الأخيرة أقل إفادة:

1. تقلل الكتب الإلكترونية من فهم القراءة

وجد باحثون في جامعة غرب تشيستر، في دراسة لطلاب المدرسة الوسطى، أن الطلاب ممن يقرؤون على الآي باد لديهم فهم أقل للقراءة ممن يقرؤون الكتب التقليدية المطبوعة. واكتشفوا أن الأطفال يتخطّون النص من أجل الوصول للخصائص التفاعلية في الكتب الإلكترونية، مشيرين إلى أن بعض الوسائط المتعددة في كتب الأطفال الإلكترونية يمكنها أن تضر ممارسة القراءة نفسها. لكن، أشار الباحثون إلى أن بعص الخصائص التفاعلية في الكتب الإلكترونية مصممة لتحسّن الفهم، وأنها قد تكون أكثر مساعدة من الألعاب التفاعلية المرسومة.

2. يمكن للكتب الإلكترونية أن تشتت الأطفال

وجدت نفس النتائج من قبل مجموعة دراسة صغيرة لمركز جون جانز كوني مكونة من 32 طفلا يقرؤون كتبا إلكترونية وكتبا مطبوعة مع آبائهم، المجموعة التي قامت بتجربة تفاعل مع الوساط المتعددة، في النهاية، تذكرت تفاصيل أقل في الرواية ممن قرؤوا الكتب المطبوعة أو الكتب الإلكترونية البدائية (PDF).

3. نتذكّر أقل بشأن التسلسل الزمني للكتاب

دراسة أخرى للبالغين وجدت أن الكتب الإلكترونية قد يصعب استيعابها. طلب الباحثون من 25 شخصا أن يقرؤوا قصة من 28 صفحة على تطبيق Kindle ومن 25 شخصا آخرين قراءتها على ورق، ثم طلبوا منهم سرد 14 حدثا من القصة بترتيبها الزمني. مَن قرؤوا القصة على التطبيق أجابوا بشكل أسوأ في اختبار الترتيب الزمني من قارئي الكتاب الورقي، على الرغم من تأديتهم تقريبًا مثل قراء الكتب الورقية في اختبارات أخرى. وجد بحث سابق من جامعة ستافنجر في النرويج، أن طلاب الثانوية النرويجيين تذكروا بشأن النصوص عند قراءتها مطبوعة أكثر مما فعلوا عند قراءتها على شاشة الكمبيوتر.

4. ليست رائعة مثل الكتب النصية

بينما الكتب الإلكترونية تكون غالبًا أرخص (ويسهل حملها) عن الكتب المطبوعة، إلا أنها ليست المفضلة عادة لدى طلاب الجامعة. في أحد الاستطلاعات لطلاب الجامعة، أبلغ أغلب الطلاب عن تفضيلهم للكتب المطبوعة، إلا أن دراسة للصندوق الوطني لمحو الأمية البريطاني، عام 2012، للأطفال في أعمار بين 8 و16 وجدت أن أكثر من 50% من الطلاب أبلغوا عن تفضيلهم للقراءة من الشاشات (PDF).

5. متعبة

التحديق في الشاشة يمكن أن يكون مرهقًا للعين والمخ. وجدت دراسة من السويد أن القراءة الرقمية تتطلب ضغطا إدراكيا أعلى من القراءة الورقية. والأكثر، التحديق في الشاشات ليلًا يمكنه الإخلال بأنماط النوم، كما وجدت دراسة لجامعة هارفارد أن الأشخاص ممن استخدموا القراءة الرقمية على شاشات LED ليلًا ناموا بشكل أسوأ وكانوا أكثر إرهاقًا في اليوم التالي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق