أخبار

تعرّف على خُطة الحكومة للنظافة وإدارة المخلّفات الصلبة

تعرّف على خُطة الحكومة للنظافة وإدارة المخلفات الصلبة

الخطة ترتكز على عدد السكان وكمية المخلفات الناتجة يوميًّا

اليوم السابع- الدستور- زحمة

انتهت وزارة التنمية المحلية بالتعاون مع وزارة البيئة من الخطة الشاملة لإدارة المخلفات الصلبة والمنظومة القومية للنظافة في محافظات مصر تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي للوزارتين، بإعداد دراسة متكاملة للمنظومة الجديدة لإدارة المخلفات الصلبة، ووضع تصور كامل بالتفاصيل والآليات، وستقوم بتقديمها لمؤسسة الرئاسة نهاية الشهر الجاري تمهيدا للبدء في تنفيذيها فور الموافقة عليها.
وحسب ما أوردته بوابة “اليوم السابع” كشف مصدر داخل وزارة التنمية المحلية أن اللواء محمود شعراوي وزير التنمية، عقد على مدار الأسابيع الماضية لقاءات مع كل المحافظين في مقر الوزارة، وذلك لسماع مقترحاتهم بشأن الخطة الشاملة لتدوير المخلفات خاصة أن طبيعة هذه المخلفات تختلف من محافظة لأخرى.
وأوضح المصدر أن اللواء محمود شعراوي شدد خلال إعداد الدراسة على ضرورة أن تحقق تلك الخطة الجديدة الاستمرارية على مدى زمني لا يقل عن 15 عاما في كل محافظة، مع مراعاة الزيادة المستمرة في السكان وكل التطورات التي يمكن أن تشهدها المحافظات.
وأشار إلى أن الخطة الشاملة ترتكز على عدة عناصر من بينها عدد السكان وكمية المخلفات الناتجة يوميا والمشاكل والتحديات التي تواجه المنظومة والوضع الراهن في ما يخصّ عدد السائقين والعمالة والمصانع الخاصة بتدوير القمامة والمحطات الوسيطة والمدافن الصحية ومعدات الجمع، والاحتياجات المطلوبة في مراحل منظومة إدارة المخلفات الصلبة والآليات المقترحة وفقا إلى طبيعة كل منها.
وقال المصدر إن الحكومة تضع آمالا كبيرة في خطتها على المشاركة الشعبية والمجتمعية من كل فئات المجتمع خاصة الشباب لإنجاح هذه المنظومة، كما تسعى إلى إدخال مؤسسات القطاع الخاص بقوة في تلك المنظومة.
وأوضح المصدر وفقا إلى “اليوم السابع” أن مشاركة الشباب تكون من خلال تسهيل حصولهم على قروض ميسرة من “مشروعك” لإنشاء شركات صغيرة، تعمل في مجال النظافة ورفع القمامة من الشوارع والميادين بشروط ميسرة وتسهيلات في السداد، حيث يحصل الشباب على رخصة مؤقتة لمدة 3 أشهر، لحين توفيق وضع شركته وفق القوانين واللوائح المنظمة لعمل الشركات الخاصة.

وأعلن الدكتور أيمن عبدالمنعم محافظ سوهاج، أنه جار دراسة إنشاء 3 مصانع جديدة لتدوير القمامة والمخلفات الصلبة في مراكز أخميم وطهطا وجرجا، إضافة إلى تطوير مصنع سوهاج القائم لاستيعاب القمامة والمخلفات الصلبة بمختلف مراكز المحافظة وإعادة تدويرها.

وأوضح المحافظ أن الخطة اشتملت على تأهيل 4 محطات وسيطة بتجميع وفرز المخلفات الصلبة والخام بتكلفة 12 مليون جنيه، وتوفير 8 محطات وسيطة متحركة بتكلفة 56 مليون جنيه، وإنشاء 10 مدافن صحية على مستوى مراكز ومدن وأحياء المحافظة، واشتملت الخطة أيضا على عقود تشغيل الجمع والنقل ونظافة الشوارع في إطار تطوير منظومة البنية التحتية لتحسين منظومة إدارة المخلفات الصلبة في المحافظة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق