منوعات

11 خطأ شائعًا يعيق معرفة وزنك الحقيقي

الميزان جهاز مخادع لا يمكن تصديقه بشكل أعمى

bright side

ترجمة وإعداد: ماري مراد

بينما تحاول إنقاذ وزنك وزيادة عضلاتك أو مجرد الحفاظ على وزنك، يمكن للميزان أن يكون عدوك الأسوأ، فالحصول على نتائج مختلفة عند حساب الوزن باستمرار غالبا ما يؤدي إلى إحباطات ومشاعر سلبية بل وأحيانا يأس، ولكي لا تمر بهذه المراحل الصعبة من المهم معرفة أن الميزان جهاز مخادع لا يمكن تصديقه بشكل أعمى دون الأخذ في الاعتبار عوامل أخرى يمكن أن تلعب دورا في تقلبات الوزن.

موقع Bright Side” نشر جميع هذه العوامل المهمة التي يمكن أن تخدعك خلال قياس وزنك، فاحذرها:

التوقيت:

لتتبع التقدم الذي تحذره بدقة، من الأفضل أن تزن نفسك في نفس اليوم من كل أسبوع (أول كل يوم)، في نفس التوقيت، فيحبذ أن تزن نفسك في الصباح بعدما أفرغت المثانة، وقبل الإفطار.

الملابس:

عليك دائما أن تزن نفسك مرتديا الملابس نفسها أو دون ملابس على الإطلاق، وذلك نظرا لأن ثيابك يمكن أن يكون لها وزنا مختلفا ويمكن أن تكون ثقيلة، نحن على يقين من أننا لا نحتاج إلى خيبة الأمل الإضافية هذه، أليس كذلك؟

المكان:

ضع الميزان في المكان نفسه كل مرة تزن نفسك، ويجب أن يكون مستويا ولا تضعه على سجادة، فالميزان غير المستقر يمكن أن يعطي نتائج غير صحيحة.

قف ثابتا:

لتحصل على قراءة دقيقة لوزنك، من المهم أن تقف ثابتا، وتوزع وزنك بالتساوي على قدميك، وبعض الموازين تتطلب منك أن تقف دون حذاء.

نوع الموازين:

وزن جسمك يعتمد على نوع الموازين التي تستخدمها، قد تختلف آلية العمل من شركة إلى أخرى، أيضا هناك موازين لحساب تكوين جسمك ونسبة الدهون، ولتجنب الارتباك من الأفضل الوثوق بميزان واحد فقط.

الطقس:

يجب دائما أن تضع في اعتبارك الطقس بالخارج، فهناك دراسات علمية أثبتت أن درجات الحرارة المنخفضة، وارتفاع معدلات هطول الأمطار، وسرعة الرياح كلها مرتبطة بفقدان الوزن، فلا تسعد كثيرا إذا أظهرك الميزان نحيفا في هذا الوقت، فعلى الأرجح أن هذا التغيير لن يكون دائما.

الأطعمة المالحة:

حينما تقف على الميزان تذكر دائما أنه ما إذا كان نظامك الغذائي في اليوم السابق مليء بالصوديوم أم لا، فيمكن للملح أن يتسبب في احتباس الماء في جسمك وبالتالي زيادة الرقم الذي يظهر على الميزان.

 احتباس الماء بسبب الهرمونات:

هذه النقطة خاصة بالمرأة، تذكري جيدا أن وزنك يمكن أن يتذبذب بسبب التغيرات الهرمونية، ففترة الدورة الشهرية تسبب احتباس السوائل، ما ينعكس على الميزان، وفي هذه الفترة تكون الزيادة والخسارة ليس لها علاقة بالوزن الحقيقي.

تكوين الجسم:

الكيلوجرام من الدهون يزن مثل العضلات، لكن العضلات تحتل مساحة أقل بكثير، لذلك من المهم جدًا معرفة نسبة الدهون في جسمك، فلا تقلق إذا كنت تتدرب تدريبا قاسيا واكتسبت بضع كيلوجرامات، فقد تكون في الواقع أقل وزنا.

لا تزن نفسك بعد التمرين مباشرة:

إذا كنت تتصبب عرقا بعد التمرين فإنك ستزن أقل من وزنك الطبيعي، لكن هذا يرجع إلى الجفاف وليس فقدان حقيقي للوزن، لذلك هناك سبب واحد فقط لتقييم وزنك بعد ممارسة التمارين الرياضية هو التحكم في خسارة السوائل.

بعد ليلة رائعة:

لا تعذب نفسك، وجبات المطاعم مليئة بالدهون والملح والسكر والتي يمكن أن تزيد من مستوى حجم الدم لديك وتحتفظ بالسائل، لترى بعد ذلك رقما يفوق وزنك الحقيقي على الميزان، انتظر يومًا أو يومين لمشاهدة الصورة الحقيقية.

هل تعرف أي عوامل أخرى ينبغي مراعاتها قبل قياس الوزن؟ أو ربما بعض الطرق الصحيحة والخاطئة لاستخدام الميزان؟ شاركنا بأفكارك.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق