10 خرافات بشأن الإسعافات الأولية يمكنها الإضرار بصحتك

10 أخطاء وتصويبها

Brightside

ترجمة وإعداد: دعاء جمال

في حالات الطوارئ، أول شيء يخطر لك هو نصائح من الأصدقاء والعائلة. إلا أن أكثر النصائح المعروفة قد تؤدي إلى عواقب جسيمة.

جمعنا لكم 10 خرافات شائعة بشأن الإسعافات الأولية حتى لا تشعروا بالارتباك بشأن ما عليكم فعله عندما يحتاج شخص ما إلى المساعدة:

1. رفع شخص غائب عن الوعي

الخطأ: إذا فقد شخص ما وعيه، لا تحاول رفعه أو رشه بمياه باردة، ستفاقم فقط من التشنج. بعد استعادته الوعي، لا تدعه يحتسي القهوة أو مشروبات الطاقة: سيؤدي الكافيين إلى الجفاف.

الصواب: ارفع قدم الشخص للأعلى، وقم بحل أزرار أي قطع ملابس ضيقة، ولا تدعه يقف فور عودته إلى الوعي.

2. فرك الشخص المصاب بالحمي بكحول أو خل

الخطأ: يمتص الدم الخل والكحول. فرك الكحول يؤدي إلى التسمم، بينما الخل سيرفع الحموضة للغاية. كما أنه خطير بشكل خاص على الأطفال.

الصواب: يمكن تخفيف الحرارة من خلال شرب الكثير من الماء وغرفة باردة، من 16 إلى 18 درجة مئوية. إذا لوحظت تلك الظروف، سيتخطى المريض الحمى وحده إذا لم تكن حرارته مرتفعة للغاية.

الأعلى قراءة لهذا الشهر

  1. كيف تشترك في "صراحة"؟ | زحمة
  2. لا يصلح زوجًا إذا لم يتحدَّث بشأن تلك الأمور الستة | زحمة
  3. علميا: ما هي "المدة الطبيعية" للممارسة الجنسية؟ | زحمة
  4. 8 أشياء لن يفعلها الرجل الناضج أبدًا | زحمة
  5. بالفيديو: أغنية ديسباسيتو " DESPACITO" تهز العالم وتحسن اقتصاد بورتوريكو | زحمة
اقرأ ايضاً :   مراهق فرنسي يشفى من الإيدز "وحده"

3. استخدام الزبدة أو الكريمة الحامضة لعلاج الحروق

الخطأ: السبب الوحيد لشعورك بتحسن بعد وضعها هو لأنها مادة باردة على الحرق. الخطر هنا، هو أن الزبدة والكريمة الحامضة تجف وتخلق غطاء يعطل التبادل الحراري (تتعمق السخونة وتتسبب في المزيد من الأضرار).

الصواب: ضع منطقة الحرق تحت مياه باردة لمدة 15 دقيقة. لا تفتح فقاعة الحرق بالقوة، سيتسبب هذا في إزالة الطبقة الحامية ويترك الجرح معرضًا للعدوى التي قد تؤدي إلى التسبب في العفن.

4. وضع الثلج على الكدمة

الخطأ: يقلل الثلج بالتأكيد من الكدمات، لكن لا تضعه مباشرةً على البشرة وإلا ستحصل على حروق من الثلج.

الصواب: ضع قطعة قماش على بشرتك ثم ضع الثلج فوقها. اترك الثلج لمدة 20 دقيقة، أزل الثلج، انتظر 20 دقيقة أخرى. وكرر الأمر عدة مرات.

5. وضع المرهم على الجرح

خطأ: سيشفى الجرح بشكل أفضل في الهواء النقي، بينما تخلق المراهم رطوبة غير مرغوبة.

الصواب: نظف الجرح في مياه باردة بالصابون، ثم ضع عليه ضمادة جافة ونظيفة.

6. نزع شيء من الجرح

الخطأ: قد تنزع الشظية من الإصبع أو قطعة الزجاج الصغيرة من اليد، لكن لا تنتزع شيئا إذا كان الجرح خطيرا. يحتفظ الأطباء بها في أماكنها حتى يخضع المريض لعملية جراحية. فقد يؤدي النزيف الناتج عن انتزاعها إلى الوفاة.

الصواب: بغض النظر عن مدى رعب منظر السكين في القدم أو قطعة زجاج كبيرة في الصدر، اصطحب المصاب إلى المشفى بدلًا من مساعدته من خلال نزع الشيء من جسده.

7. إعادة العظام مكانها بنفسك

الخطأ: لا تجب عليك إعادة مفصل مخلوع بنفسك فقد ينتج عن هذا إصابات إضافية.

الصواب: شل حركة الطرف المصاب، واصطحب المصاب إلى المشفى. لا يجب إرجاع الطرف بالقوة. بدلًا من هذا، ضمده بوضعية مريحة، حتى لا تحرك المكان المحتمل الكسر وأقرب مفصلين أيضًا.

اقرأ ايضاً :   إسطنبول بالألوان.. الأيام الأخيرة للخلافة العثمانية

8. التعامل مع جسد غريب في العين

الخطأ: وضع أصبعك في عينك مخاطرة قد تؤدي إلى إصابات.

الصواب: غط عينك بقطعة شاش واتصل بالطبيب. إلا إذا كان حرقا كيميائيا فهنا يكون عليك غسل عينك فورًا بالمياه.

9. تدفئة الالتواء

الخطأ: لن تساعد قطعة القماش الدافئة إذا كانت العضلات ملتوية. بل على العكس، ستقوي الحرارة من تدفق الدم، مؤدية إلى تورم أكبر.

الصواب: ضع مياه باردة في الأيام الأولى بعد الإصابة. ستقلل من الالتهاب والألم. تأكد من وضع أقل ضغط على الطرف المصاب لمدة 48 ساعة.

10. التقيؤ في حالة التسمم

الخطأ: المعيار المنصوح به للتسمم هو أن تتقيأ، إلا أن الأمر ممنوع تمامًا إذا كنت مسمما بحامض، قلوي أو أي مواد كاوية.

الصواب: اتصل بالإسعاف فورًا. أما إذا كنت متأكدًا من أن التقيؤ سيفيدك، فلا تستخدم المنجنيز، صودا الخبز، أو الحليب لفرض التقيؤ. بدلًا من هذا، اشرب الكثير من الماء الدافئق.

دعاء جمال

دعاء جمال