مجتمعمنوعات

دراسة تحذر السيدات: هذا ما يسببه “العمل مع الرجال”

دراسة تحذر السيدات من نتائج العمل  في بيئة يهيمن عليها الرجال

Independent- بيثان ماكرينان

ترجمة دعاء جمال

 

وجد باحثون من جامعة “إنديانا بلومنجتون”، أن النساء العاملات في صناعات يهيمن عليها الرجال مثل العلوم، والتكنولوجيا والهندسة، أظهرن تقلبات مزمنة في مستويات الكورتيزول، أو ما يعرف بهرمون الإجهاد.

كما أظهرت دراسات سابقة أن النساء العاملات في مجالات يسيطر عليها 85% من الرجال يواجهن تحديات، منها الانعزال الاجتماعي، والتحرش الجنسي، وتشكك الزملاء بشأن كفائتهن، وعائق غير معترف به عندما يتعلق الأمر بالترقيات.

قالت الباحثة بيانكا مانجو في تصريحها: “وجدنا أن مثل أولئك النساء قد يتعرضن لمستويات أعلى من “إجهادات مكان العمل”.

ويسبب التعرض المتواصل لتلك العوامل إلي عدم توازن في تقلبات الجسم الطبيعية لهرمون الكورتيزول خلال اليوم، وهو معروف بتسببه بزيادة الضعف تجاه المرض والوفيات في مواضيع الدراسة.

قالت البروفيسورة كايت تيلور في تصريحها: “مشروعنا يقدم أدلة على أن بيئات العمل الاجتماعية السلبية التي تواجهها النساء في بيئات يهيمن عليها الذكور، قد تكون مرتبطة بنتائج سلبية على الصحة لاحقاً لأولائك النساء”.

أريد حرق هذا المكان

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق