مجتمعمنوعات

يسري فودة يهاجم عروس هاري: مسيطرة متلاعبة أهانت عائلتها

في الزفاف الملكي البريطاني.. من الذي قدّم العروس ميجان ماركل للأمير هاري؟

عبر حسابه الخاص على موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، نشر الإعلامي يسري فودة صورًا من حفل الزفاف الملكي البريطاني للأمير هاري وزوجته الممثلة الأمريكية ميغان ماركل، مستنكرًا أن من قدّم العروس للأمير لم يكن والدها ولا حتى من عائلتها.

عادة يكون الأب هو الأشبين الذي يسير بعروسه ويقدمها لعريسها. وهو تقليد مستمد من العصر الذي كان فيه الزواج بمثابة تعاقد مالي حيث كانت العروس تعتبر “ملكية الأب” التي تنتقل للزوج، فهو تعاقد رمزي بين أسرتين على الإلتزام والحب بين شخصين.

وكتب فودة، “يمكنك طبعًا أن تحتفل بحقيقة أن ميغان ماركل الأمريكية السوداء، المطلقة، بنت الشعب العامل، التي تكبره بثلاث سنوات، قد تزوجت أميرُا بعد أن فرضت نفسها على أكثر العائلات الملكية تحفظًا. هذه بكل تأكيد مسألة إيجابية… غير الإيجابي هو أنها تنتمي في رأيي إلى نوع الشخصية “المسيطرة المتلاعبة” التي – كما يشرحها علم النفس – تكون عادةً على استعداد للتضحية بأي شيء في طريق الوصول إلى الهدف عن طريق استغلال المقربين أو الظروف المتاحة”.

وتابع فودة “قبل يومين، أصدرت بيانًا تقول فيه إن أباها لن يستطيع أن يأخذ بيدها في طريقها إلى العريس، كما هي العادة في الأعراس المسيحية، لأسباب صحية. الحقيقة أن جدلًا نشأ بعد أن تصرف أبوها خارج نطاق التقاليد الملكية -عمل حاجة هبلة كان ممكن تعدي يعني-“.

وكانت ماركل قد أصدرت بيانًا قبل أيام، قالت فيه إن والدها توماس لن يحضر زفافها فهو يتعافى من عملية جراحية في القلب بالمكسيك. وقالت أيضًا: “دوما كنت مهتمة بأبي وأتمنى منحه المساحة التي يحتاجها للتركيز على صحته“.

وأضاف فودة “رضخت بنت الشعب العامل للرغبة الملكية و حرمت أباها من لحظة العمر. لكن الأكثر بؤسًا أنها أيضًا حرمت أمها التي بدت في الصور منعزلة وحيدة و كأنها منبوذة، و حرمت كذلك أي أحد من عائلتها من أن يقدمها إلى عريسها… هذه أول مرة أرى فيها عروسًا تُقدم إلى العريس عن طريق أحد أفراد أسرة العريس. ربما أكون مخطئًا، لكن بعد بحث سريع، توجد في هذا الرابط بدائل لمن يمكن أن يقوم بهذا الدور في حال عدم وجود الأب. أحد البدائل أن تمشي العروس وحدها .. أو حتى مع كلبها“.

واختتم فودة تعلقه على الصورة بـ”في اعتقادي دائمًا أن من لا خير فيه مع أهله لا خير فيه مع أي أحد.. أعلن تضامني من الآن مع كيت”.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق