ثقافة و فنمجتمع

وشم القاهرة: التاتو لكسر التابو

فنانو الوشم يلتقون فى القاهرة لكسر المحظورات

فى مصر يعد الوشم من المحرمات على نطاق واسع، لذلك عقد المنظمون اتفاقية للحد من النظرة  النمطية وعرض تصميمات الوشم في صورتها الفنية.

AP- يارا عنانى ولوسى تاورز

ترجمة دعاء جمال

tattoo-artist

التقى  فنانو الوشم المتحمسون فى عطلة نهاية الإسبوع بحى الزمالك الراقى لتفقد أخر التصميمات ومشاهدة المحترفين أثتاءعملهم فى معرض القاهرة للوشم 2014،  حيث يأمل المنظمون إظهار الجانب الفنى للمهنة، والذى لا ينظر لها بشكل جاد فى مصر،  بالإضافة إلى أن أغلب المؤدين من الفنانين يستخدمون   تراخيص صالونات تجميل.

يقول “تيمور رضا،38 عاماً”والذى يرسم الوشم فى القاهرة منذ 7 أعوام، أن الفنانين أمثاله يواجهون  العديد من التحديات فى العمل  فى بلد محافظ مثل مصر”هناك العديد من المميزات والعيوب، لكن أعتقد أن التحديات التى نواجهها هنا تحفزنا على العمل بجدية”

ويعتبر الكثير من المسلمين الوشم محرماً وفقاً للشريعة الإسلامية، إلا أن المسيحيين الأقباط الممثلين 10% من سكان مصر لديهم ارتباط قديم بهذا الفن، فعلى سبيل المثال فى إسبوع مهرجان مارجرجس أو سانت جورج من المعتاد أن ترى فنانى الوشم ينقشون الصلبان على معاصم الرضع  أو صور القديسين على أذرع الشباب.

أما الوشم على  الجسم فيعد من المحرمات فى معظم المجتمعات المتحفظة والمتدينة والكثير من الأشخاص يفضلون الحصول على أوشامهم فى مناطق يمكنهم إخفاؤها بملابسهم.

AP Photo/Razan Alzayani

وفي نهاية الأسبوع بالقاهرة حضر حوالى 100 شخص فقط المؤتمر الذى نظمته “أورنى جيل” فى الاستوديو الخاص بها “أرض اللامكان” الذي افتتحته فى مارس الماضى،      وهو أقل مما كان يأمله المنظمون.

تقول “أورنى” “هى حقاً خطوة صغيرة ولكنها أول خطوة لنا هنا وربما العام القادم سيكون المؤتمر أفضل وأكبر وفى مكاناً آخر”

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق