سياسة

وزير الخارجية السعودي الجديد: مقتل خاشقجي أحزننا لكننا لا نمر بأزمة

نفى أن يكون تعيينه بسبب الأزمة

في أول تعليق له على قتل الصحفي السعودي داخل قنصلية بلاده في اسطنبول، قال وزير الخارجية السعودي الجديد إبراهيم عبدالعزيز العساف إن مقتل الصحفي جمال خاشقجي أحزن كل السعودية، رافضًا ما يتردد أن البلاد تمر بأزمة.

وأوضح العساف، في تصريحات نقلتها “سي إن إن”، اليوم الجمعة، أن “قضية جمال خاشقجي أحزنتنا جميعًا، لكننا جميعا لا نمر بأزمة. نحن نمر بعملية تحول، وهي تحول البلد بأكمله، سواء كنا نتحدث عن سياسي واقتصادي واجتماعي وغير ذلك”.

وأضاف: “قد اتخذت الحكومة إجراءات قوية في هذا الشأن”

ونفى وزير الخارجية السعودي الجديد أن تعيينه مرتبطًا بأزمة خاشقجي قائلًا: “إن تعييني وإعادة بناء مجلس الوزراء لا علاقة له بمسألة خاشقجي”.

وأشاد وزير الخارجية الجديد بعمل سلفه عادل الجبير وقال إنه سيظل منخرطا بقوة في خدمة الدبلوماسية السعودية.

وقال العساف: “عادل الجبير سيلعب دورا رئيسيا”، مضيفًا: “في الواقع، نحن نكمل بعضنا البعض وهذا لا علاقة له بكفاءته، وقد ثبت كفاءته؛ ولهذا السبب فهو مستمر في عضوية مجلس الوزراء ووزير الدولة للشؤون الخارجية”.

كان الصحفي السعودي المبارك قتل داخل قنصلية بلاده في اسطنبول، وأثبتت التحقيقات تورط مسؤولون سعوديون في مقتله، وأعلنت دول أوروبية منع دخول المسئولين المتورطين إلى منطقة تشنجن. واتخاذ قرارات أخرى بسبب الأزمة.

وكان العساف، وهو عضوا في مجلس إدارة شركة النفط الوطنية العملاقة في “آرامكو”، محتجزًا، بحسب وكالة “سبوتنيك” الروسية، مع عدد من الأمراء والمسؤولين على خلفية تهمة تتعلق بالفساد، ضمن حملة مكافحة الفساد التي يقودها ولي العهد الأمير محمد بن سلمان.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق