أخبارسياسة

وزير البترول يكشف بديل بنزين 80.. وموعد آخر زيادة للمنتجات البترولية

وزير البترول يكشف عن بديل بنزين 80

زحمة

قال المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، إن خطة رفع الدعم أخذت نسبًا مختلفة للوصول إلى القيمة الحقيقية للمنتج، وإن الحكومة تعمل خلال الفترة المقبلة على تنقية البنزين 80 ليصل إلى 87 ضمن خطة التحديث.

وأضاف وزير البترول، في مؤتمر صحفي بمجلس الوزراء، اليوم الأربعاء، أن تصحيح تسعير المواد البترولية، ضرورة لأن بيع السلعة بثمن رخيص يكبّد الدولة خسائر كبيرة، ولا بد من تعظيم الاستفادة من الموارد، حسب تعبيره.

وأوضح الملا أن وزارته تعمل مع المالية على نظام تسعير “تلقائي” للمنتجات البترولية، طبقًا للسعر العالمي للبترول.

وأضاف وزير البترول في المؤتمر الصحفي أنه لا توجد دولة في العالم تستخدم بنزين 80 سوى مصر ودولة أخرى فقط.

وأشار المُلا إلى أن السيارات الحديثة تشترط التشغيل ببنزين ٩٥ لأنه يلائم المحركات ويجعلها أكثر أمانا.

وقال الملا إن الهدف من تسعير المنتجات البترولية يعكس القيمة الحقيقية للمنتج، مشيرا إلى أن تقليل الفجوة بين سعر بنزين 95 وبنزين 80 الهدف منه أن يتجه المواطن لبنزين 95 لأنه يعطي كفاءة عالية للمحركات ويتلاءم مع السيارات الحديثة، لافتا إلى أن بنزين 80 لا يباع إلا في مصر، واتجاهنا في الفترة المقبلة لرفع جودته لمواجهة متطلبات السوق.

وتابع “إننا نصحح سعر المنتجات لأن المنتج عندما لا يقدّم بسعر إنتاجه أو حتى بسعر قريب من التكلفة يساء استخدامه”، مشيرا إلى أن الاستهلاك العام للمنتجات البترولية يعكس أننا نبيع سلعة رخيصة.

وذكر وزير البترول أن الموازنة العامة للدولة التي وافق عليها البرلمان لدعم المواد البترولية 89 مليار جنيه دعما، لافتًا إلى أنه إذا لم نتخذ هذا الإجراء كانت ستصبح الموازنة 139 مليار جنيه.

وقال إن العام المقبل سيشهد آخر زيادة لأسعار المواد البترولية، موضحا أن الزيادة التي حدثت منذ أيّام لم تكن الأخيرة لأن البرنامج خفض الدعم مدة 5 سنوات ونحن بدأنا فيه منذ 4 سنوات.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق