سياسة

وزير الآثار: تمثال المطرية “مش رمسيس”

4 علامات هيروغليفية كشفت هوية الملك 

FotorCreated

زحمة 

قال وزير الآثار خالد العناني إن التمثال الذي تم العثور عليه في اكتشاف المطرية، عُثر عليه أمام معبد رمسيس فظن الجميع أنه تمثال الملك رمسيس أو الملك الذي قبله، حتي ظهرت النقوش على التمثال، وكشفت هويته. 

ولفت العناني خلال مقابلة تلفزيونية مع قناة “أون” أن هوية الملك صاحب التمثال سيتم الإعلان عنها خلال مؤتمر صحفي سيعقد مساء اليوم الخميس.

وواصل العناني، من الناحية العلمية التمثال له قيمة مفاجئة لنا جميعًا اكتشفناها عقب انتشاله بدقائق، ولكننا فضلنا عدم الحديث عنها حتي تجتمع كل البراهين، ووجدنا 4 علامات هيروغليفية عرفتنا من هو صاحب النقش على ظهر تمثال الملك، الذي يجمع سمات من عصور متعددة.

وقال العناني في مؤتمر صحفي لاحق مساء الخميس،  إنه تم العثور على 4 علامات هيروغليفية على ظهر التمثال، وهى رسم لطائر وثعبان كوبرا ونصف دائرة، ما يعني «ندعا»، وهو لقب لأحد الملوك ويعني «صاحب الذراع القوي»، قائلًا: «لا يوجد أي ملك لقب بهذا اللقب سوى الملك بسمتيك الأول، من الأسرة السادسة والعشرين»

 

مقالات ذات صلة

إغلاق