أخبارسياسة

وائل غنيم: أنا “ما اتجننتش”.. ولهذا هاجمت محمد علي

رد  الناشط السياسي وائل غنيم على التعليقات التي وصفته “بالاضطراب النفسي” بعد مقاطع الفيديو الغاضبة التي بثها أمس الثلاثاء، وقال غنيم في  منشور على صفحته على موقع فيسبوك إنه ليس مضطربا  مؤكدا ”   أنا مش متجنن ولا حاجة. أنا باجرب حاجة جديدة في تعاملي مع الحياة بشكل عام مختلفة عن النسخة القديمة مني. الإنسان دايما بيجدد من نفسه ويطور منها وجزء من التطوير إنه يجرب يشيل حاجات هو شايف بالأساس إنها صح وقيمية عشان يفهم كويس معناها وقيمتها وبعدين يرجعها تاني. غضبي في الرسايل والتعليقات ده غضب موجه ومقصود، مش غضب انفلات أعصاب. ليه؟ لأني باحاول أوصل رسالة إن النسخة الجديدة هتشتغل كده شوية”.

وأضاف غنيم:  “أي واحد شايف نفسه وصي على أفكاري أو أفعالي أو القيم بتاعتي فلازم يفهم إن ده تعدي على خصوصيتي وهاتعامل معاه كمعتدي لازم أردعه. فاللي هيشتم هيتشتم. واللي هيستظرف هياخد على دماغه واللي محترم وبيتكلم بأدب فوق راسي من فوق حتى لو كلامه بيوريني حاجة مؤلم إني أشوفها في نفسي. لأني في النهاية بشر ومليء بالتناقضات والعيوب بس في النهاية باحاول أنضف من نفسي وأشوف عيوبي وأتعامل معاها. 

وربنا يعينني ويعينكم على تناقضاتي.”

وقام غنيم بإزالة فيديو كان قد بثه “لايف” صباح اليوم الأربعاء حاول فيه شرح بعض الخبرات الروحية والحسدية التي يمر بها في الفترة الحالية، كما وجه خلاله الكثير من السباب للمعلقين الذين “استفزوه” في شريط التعليقات.

قبل اللايف، رد غنيم كتابة على الكثير من الأسئلة وأهمها ما يتعلق برفضه (في فيديو الأمس) للمقاول الفنان الهارب محمد علي الذي وجه اتهامات بإهدار المال العالم  إلى بعض مسؤولي الدولة المصرية، وقال غنيم إنه “متضايق ” من أسلوب محمد علي لإنه “داخل يكسّر وخلاص” مضيفا إن المجتمعات عندما ينخر فيها السوس “عن طريق ان كلنا نهد في بعض بتنهار”

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق