” هجوم على “الدحيح” بعد فيديو علمي عن جسم الإنسان  

 

 معلقون يسألون الدحيح بعد فيديو يوضح علاقة جسم  الإنسان بنظرية “الانفجار الأعظم”؟

 

شن عدد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي هجومًا على فيديو علمي  نشرته صفحة “الدحيح” بعنوان “أبيع نفسي”، يشرح من خلاله المواد التي تكون منها جسم الإنسان، والمقابل المادي لكل عضو من أعضائه، ما دفع العديد من المعلقين إلي مهاجتمه لأنه شرح الأمر من المنظور الفيزيائي “الانفجار الأعظم”، وليس من المنظور الديني.

ويشرح أحمد الغندور مؤسس الصفحة والذي يصور حلقات “الدحيح” بنفسه خلال الفيديو “من 14 مليون سنة حدث ما يسمى في علم الفيزياء الانفجار الأعظم، وعلى حد علمنا دي كانت بداية الكون، ومن 4 مليار سنة اتعمل كوكب الأرض بتاعنا، هذا الكوكب اللي حيشهد أحداث مهمة جدًا من بينها ولادة المنتج –الإنسان- بتاعنا، ولادة المنتج ونشأته وبيعه، وأصبح جسمنا يتكون من 65% أكسجين، و18% كربون، و9% هيدروجين، و3% نيتروجين، الـ4 مكونات دول بس يشكلوا نسبة 95% من جسمك، وهي نفس النسبة في الكون”.

وهاجم المعلقون الفيديو في التعليقات، حيث كتب أحد المستخدمين “اين الله من خلق الكون ؟واين الله من خلق الانسان؟ يتكلم وكأن كلامه ملغم على أن الله لم يخلقنا وإنما خُلقنا عن طريق الطبيعة فكر دارويني وإنما بطريقة غير مباشرة وجعله موضوع جانبي”.

وكتب معلق آخر “أول دقيقتين اتكلمت عن “توسُّع” الكون اللي كان بداية “ولادته” و اعتبرته المكان إلى “المُنتج” البشري (كما وصفت بألفاظك) اتولد فيه. بعد كدا استرشدت بنظرية الإنفجار الكبير في مسألة نشأة أو بداية نشأة النجوم و المجموعات الشمسية و قلت أن من السوبرنوڤا أو الإنفجار دا إتعمل “كل حاجة” في المجموعة الشمسية بتاعتنا و منها “ولادة المنتج بتاعنا ونشأته و ترعرعه”. و في نهاية سردك للجزئية دي قلت “أوعى تخلي القصة إللي بتورينا أد إية كلنا مغتربين من سوبرنوڤا برا المجموعة الشمسية تنسيك هدفك الأساسي”، وأضاف “أنت بتحاول توصل للناس إية ؟ فين كلمة “خلق” ؟ انت مؤمن إننا مخلوقين ولا إننا نتاج تفاعلات طبيعية ؟ لو مؤمن إننا مخلوقين، فإزاي تقول أن مكان ولادة الكون هو مكان ولادة “المنتج” البشري ؟ هو مش آدم أبو البشر اتخلق في السماء و سكن الجنة و نزل الأرض بعد نشأة الكون و الأرض بملايين السنين زي ما كل الأديان بتقول ولا انت عندك كلام مختلف، يا ريت تكلمنا بصراحة عن رأيك أو إللي بتؤمن بيه في مسألة “إنتاج” البشر. و هل أنت بتعتبرهم مخلوقات لهم خالق و كان بداية الخلق دا في السماء ولا منتجات تم إنتاجها بشكل طبيعي بدون تدخل قوة فوقيه؟”

اقرأ ايضاً :   جعلوني امرأة: القصة المأساوية للتوأمين بروس وبراين

وتسائل ثالث “ليه بتتبنى نظرية وتعرضها للناس على أساس انه دي الحقيقة نظرية الانفجار الأعظم دي مش كل العلماء في الأساس مقتنعين بيها لأنها بتشرح لحظة الانفجار وما بعد الانفجار ولكن متكلمتش عن ما قبل الانفجار وأسبابه وبناء عليه علماء مقتنعين أنه الكون دا شئ ازلى ومش مقتنعين بنشأته من الأساس الحمد لله أنا مقتنع بحاجة واحدة انه الخالق هو الله”.

وكتبت آخري “يا أستاذ أحمد أنت ممتاز.. بس ما تنساش إنك مسلم.. فلا تصدر للناس النظريات الإلحادية في الخلق.. big bang ايه اللي يتكلم بها مسلم؟”، واستنكر آخر “انفجار عظيم قلتلي؟؟؟ والذرات ومليون سنة لما تكونت الأرض؟؟ ونحط كلام ربنا على جنب انه خلق السماوات والأرض بستة أيام؟؟”.

            على الجانب الآخر، دافع بعض المعلقين عن الفيديو، حيث كتب أحد المستخدمين “لو أنت شخص سطحي هتشوف الكابتن دة ملحد لا يؤمن إلا بمادية الكون، لو انت شخص عربي أصيل هتتهمه انه بيحرض الناس علي بيع نفسها، لو انت بني آدم عادي هتفهم هو عايز يقول ايه”،

وكتب آخر “بالنسبة للناس اللي بتقول إن الفيديو ده بيروج للفكر الدارويني و الكلام الكبير ده، مش شرط أن لما حد يعرض فكرة أو يقدم محتوى ما أنه يكون مؤمن بيه، هو مش بيقول رأيه أو وجهة نظره إنما هو مجرد بينقل و بيبسط نظريات علميه و بيجيبلك المراجع اللي هو واخد منها كلامه، يعني فيديوهاته مجرد ماده علميه بحته منقوله بطريقه مبسطه و مجرده من الآراء الشخصية”.

الأعلى قراءة لهذا الشهر

  1. كيف تشترك في "صراحة"؟ | زحمة
  2. لا يصلح زوجًا إذا لم يتحدَّث بشأن تلك الأمور الستة | زحمة
  3. علميا: ما هي "المدة الطبيعية" للممارسة الجنسية؟ | زحمة
  4. 8 أشياء لن يفعلها الرجل الناضج أبدًا | زحمة
  5. بالفيديو: أغنية ديسباسيتو " DESPACITO" تهز العالم وتحسن اقتصاد بورتوريكو | زحمة
اقرأ ايضاً :   عن "تابو" مناقشة الزيادة السكانية

وعلق آخر “يا جماعة بالله انتو اكتر ناس تكئبوا الواحد وتحبطوه، الراجل بيتكلم كلام علمي بحت وجايب بالمصادر والأدلة وتعب عشان يطلع المنتج كدة …كل الكومنتات أنت ملحد ولا وإيه مصدر إيمانك وهري ملوش آخر مش هيفيدكو بأي حاجة مع العلم هو مقلش أي حاجة ضد الدين ولا العقيدة حتى الآن”.

يذكر أن صفحة وقناة الدحيح على يوتيوب، هي صفحة تناقش قضايا علمية وفلسفية بأسلوب خفيف الظل، يقترب عدد المعجبين بها على فيس بوك من نصف مليون معجب، بينما يحقق مقاطع الفيديو التي يقدمها “الدحيح” مشاهدات مليونية.

Add comment