اقتصادسياسةمنوعات

“وأغلقوا الأبواب” .. موظفو “الأهلي” يحتجون على الأقصى للأجور

أضرب موظفو الفرع الرئيسي للبنك الاهلي المصري عن العمل اليوم، اعتراضاً منهم على قانون الحد الأقصى للأجور الذي ستطبقه الحكومة على العاملين بالدولة.

انتظار العملاء أمام الفرع الرئيسي للبنك الأهلى
انتظار العملاء أمام الفرع الرئيسي للبنك الأهلى

كتبت ـ منة حسام الدين

” أنا هنا من 9الصبح في انتظار فتح أبواب البنك، رغم أن كل شوية يطلعوا يقولولنا عايزين تقفوا خليكم واقفين إحنا هنفضل قافلين الأبواب “، يقول الحاج “عبد العزيز” الذي بدا على وجهه الإرهاق من طول مدة الانتظار أمام الفرع الرئيسي للبنك الأهلى المصري بشارع شريف، وهو الذي تفاجأ منذ الصباح الباكر بدخول موظفيه في اضراب عن العمل اعتراضاُ منهم على قانون الحد الأقصى للأجور الذي ستطبقه الحكومة، بحيث لا يتعدى راتب أي موظف بالدولة مبلغ 42 ألف جنيه.

ويضيف الحاج “عبد العزيز”:” متأكد أن اللي بيقود الاضراب دا هما المديرين اللي جوا إللي بياخدوا أكتر من 300 ألف جنيه ومش هامهم مصلحة البلد ولا الناس، لكن خايفين على فلوسهم، مفيش موظف بسيط هيتجرأ أنه يقفل أبواب البنك  ويضر بسير العمل”.

الإصطفاف أمام الأبواب الرئيسية للبنك “الاهلي” رافقه تكدس المواطنين أمام ماكينة صرف النقود خوفاً من نفاذ الأموال بها، فعلى الرغم من تقديم العديد من العملاء المتضررين من إضراب الموظفين لبلاغات ضد موظفي البنك إلا أنه وحتى الساعة الواحدة ظهراً لم يتحرك للمدراء ساكناً.

تقول إحدى السيدات التي رفضت ذكر اسمها لكنها تحدثت بنبرة شديدة الغضب:” عايزين تصوروا، صوروا إللي قاعدين جوا ومعاهم نائب مأمور بيقنعهم يفتحوا لكنهم قاعدين يتفرجوا علينا وإحنا مش عارفين نتصرف “.

و عندما تم ابلاغ العملاء المنتظرين أمام الفرع الرئيسي للـ”أهلي” بأن أقرب فرع لتخليص معاملاتهم البنك، هو فرع البنك بوكالة البلح، تدخلت سيدة أخرى في الحديث وتسائلت:” هنلحق إزاي نروح فرع الوكالة ونسحب الحوالات مثلاً؟ طالما الفرع دا قافل الفرع التاني هيقفل ومش هيهتم بحد”.

10527964_10201307482004027_420856251_n

10524939_10201307481324010_1904281737_n

10529612_10201307480723995_686732418_n

 

مقالات ذات صلة

إغلاق