منوعات

هل سيبقى صديقك المقرب بجوارك إلى الأبد؟

الزمن هو أقوى اختبار للصداقة

 

Psychologytoday- رونالد إي ريجيو

ترجمة دعاء جمال

أعلم أن الصديقة المقربة لابنتي المراهقة اليوم قد لا تكون صديقتها المقربة للأبد، أو ربما حتي للغد. عندما ينظر معظمنا لحياته، سيجد أن الأصدقاء المقربين كثيرا دخلوا حياتنا، ثم خرجوا منها. إذا، ما العوامل التي تحدد إذا كان صديقك المقرب اليوم سيكون صديقك المقرب للأبد؟

التشابه: توصلت دراسة ستنشر قريبا عن الصداقة بين المراهقين إلى نتيجة تدعم أمرأ معروفا جيدا عن العلاقات والانجذاب بين الأشخاص، ويمكن تلخيص تلك النتيجة في المقولة المعروفة: “الطيور على أشكالها تقع”. وفى حالة المراهقين، فإن ما يكسر صداقتهم هو عدم التشابه بينهم، مثل الاختلافات في مستوى الإنجازات/ الالتزام الأكاديمي. المبدأ الأساسي هو أنه كلما كان الأشخاص متشابهين، كلما كان الانجذاب أكبر. وهذا واضح للغاية في دراسات الانجذاب الرومانسي والحب، إلا أنه يتماشى مع كل أنواع العلاقات.

صيانة العلاقات: الصداقات مثل أي علاقة أخرى، تحتاج إلى صيانة لتدوم. مما يعني أن على الأصدقاء رؤية بعضهم بشكل منتظم وقضاء وقت ممتع معاً. ما الذي يحدد عدد مرات رؤية الأصدقاء لبعضهم البعض؟ يختلف الأمر من شخص لآخر، ومن صداقات الإناث أو صداقات ذكور ( هناك بحث يظهر أن الصديقات يميلن لرؤية بعضهن البعض بشكل متكرر أكثر من الذكور).

التوازن في العلاقات: تتضمن العلاقات “عطاء وأخذا”ً، وستنشأ النزاعات، لكن ما يهم هو طريقة تعاملك معها. بدلاً من أخذ موقف عدائي (يتضمن ذلك أن تدعم أفضل أصدقائك على الاطلاق وأن يدعمك هو في المقابل). العلاقات غير المتوازنة تصل دائما إلى نهايتها، لأنها تقوم على أن يعطي أحد الأشخاص دائما بينما يأخذ طرف اخر طوال الوقت. ومن المهم في مسألة الصداقات أن تتوقف وتعطي نفسك فرصة لدراسة الأمر، وتسأل نفسك: هل تعطي الكثير لهذا الصديق ولتلك الصداقة بينما لا تأخذ إلا القليل؟

 حل الخلافات: تنشأ الخلافات بين الأصدقاء كما يحدث في كل العلاقات لكن الأمر يتعلق بكيفية التعامل مع تلك الخلافات. وبدلا من اللجوء لطريقة المنتصر والمهزوم في حل تلك الخلافات، يفضل الوصول إلى تسوية بحيث يقدم طرفا الخلاف بعض التنازلات لانقاذ علاقات الصداقة بينهما أو البحث عن حل يرضي الطرفين. أما تجنب أو تجاهل النزاعات، أو تأجيل حلها، فإنه يعد استرتيجية سيئة إذا أردت الحفاظ على علاقتكما معاً.

الاهتمام بعلاقاتك والتفكير في صيانتها، قد يجعل صديقك المقرب صديقا للأبد. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق