اقتصاد

هذه السيارات سيتوقَّف تصنيعها.. هل سيارتك مِن بينها؟

"جنرال موتورز" تغلق 5 مصانع لها وتُخفّض أعداد المُوظّفين

أعلنت شركة “جنرال موتورز” عن اتجاهها لتخفيض عدد موظفيها، فضلا عن إغلاق 5 مصانع لها في أمريكا الشمالية، وذلك بسبب اتجاهات المواطنين الشرائية هناك وتفضيلهم شراء سيارات الدفع الرباعي والهاتشباك والشاحنات وليس سيارات السيدان.

وإغلاق الشركة مصانعها يعني توقف إنتاج بعض موديلات السيارات منها، حسب “سي إن إن”، بويك لاكروس التي تصنف ضمن سيارات الرفاهية، وانخفضت مبيعاتها في الشركة بمعدل 14.2%، و”كاديلاك CT6″ وهي السيارة الوحيدة في الشركة المزودة بخاصية القيادة شبه الذاتية، و”شيفروليه كروز” وهي أكثر سيارات السيدان مبيعًا في الشركة، و”كاديلاك XTS” التي ستتوقف الشركة عن تصنيعها رغم ارتفاع مبيعاتها في العام الماضي، و”شيفروليه إيمبالا” وهي من ضمن السيارات الأقل مبيعًا في الشركة.

ومن السيارات التي ستتوقف الشركة عن تصنيعها أيضًا “شيفروليه فولت” وهي إحدى سيارات الشركة الكهربائية التي انخفضت مبيعاتها 13.7% في العام الماضي.

وقال الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، إنه أبلغ ماري بارا الرئيسة التنفيذية لـ”جنرال موتورز” بأنه غير سعيد بقرار خفض الإنتاج في مصنع ولاية أوهايو، وإن هذه الولاية ستكون لها أهميتها في الحملة الرئاسية 2020.

من جانبها قالت بارا، حسب ما نشره موقع “رويترز”، إن قرار إصدار تنبيه باحتمال إغلاق خمسة مصانع في أمريكا الشمالية والاستغناء عن نحو 15 ألف وظيفة أمر ضروري لتظل الشركة قوية في الوقت الذي تضخ فيه أموالا في تكنولوجيا وأنشطة جديدة.

وتنوي الشركة خفض إجمالي الإنفاق الرأسمالي إلى 7 مليارات دولار بحلول 2020 من 8.5 مليار سنويا في المتوسط خلال الفترة من 2017 إلى 2019.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق