العالم في 60 ثانية

هجوم فلوريدا: المسلّح شارك في حرب العراق.. العالم في 60 ثانية

حول العالم في 60 ثانية

تقدمت القوات العراقية بشكل كبير في المعركة ضد تنظيم داعش، لتكون على بعد مئات الأمتار من الضفة الشرقية لنهر دجلة الذي يمر بوسط مدينة الموصل. وشهدت الأيام الماضية تطورات منها هجوم ليلي غير مسبوق نفذته القوات الخاصة حيث تمكنت من طرد المتشددين من عدة مناطق شرقي النهر في الموصل.

وفي ساحل العاج تمردت قوات من الجيش في أنحاء البلاد بسبب الرواتب والمكافآت، مما اضطر وزير الدفاع، آلان ريتشارد دونواهي، إلى التوجه إلى مدينة بواكي ثاني أكبر مدن البلاد حيث التمرد الأكبر. وقال ريتشارد قبل اجتماع مع المتمردين من الجنود “أتيت كما وعدت للقاء إخوتنا. أنا هناك لأطمئنهم كما طلب مني الرئيس.. سنستمع وسنتوصل إلى حل.” في حين انتشرت قوات من الحرس الجمهوري في العاصمة أبيدجان قرب الجسور الرئيسية.

وقتل 43 شخصًا على الأقل وأصيب العشرات إثر انفجار سيارة مفخخة في مدينة إعزاز السورية التي تسيطر عليها المعارضة. وقع التفجير في سوق مزدحمة خارج مقر المحكمة المركزية بالمدينة القريبة من الحدود التركية، ونقلت وكالة أسوشيتد برس أن بعض الجثث لا يمكن التعرف عليها بسبب قوة التفجير.

يأتي التفجير بعد نحو أسبوع من إعلان هدنة بوساطة روسية وتركية في جميع أنحاء سوريا.

وفي الولايات المتحدة الأمريكية، كشفت السلطات عن هوية المشتبه به بإطلاق النار في مطار في فلوريدا، وأشارت إلى أنه جندي أمريكي سابق في الحرس الوطني. وأسفرت الجريمة عن مقتل 5 أشخاص وإصابة ثمانية، وأكد مسؤول أمريكي بوزارة الدفاع أن المشتبه به يدعى إستيبان سانتياجو وخدم في العراق في أثناء الحرب، وأطلق النار عشوائيا حتى نفدت ذخيرته فاستسلم وألقي القبض عليه.

وفصلت السلطات التركية أكثر من 6 آلاف من رجال الشرطة وموظفي الخدمة المدنية والأكاديميين بمقتضى قانون الطوارئ. وبمقتضى مراسيم نشرت في الجريدة الرسمية أُمر بطرد 2687 من ضباط الشرطة، و1699 من مسؤولي وزارة العدل، و838 من وزارة الصحة، وأكثر من 630 الأكاديميين و135 مسؤولا في مديرية الشؤون الدينية.

ومن بين المفصولين جوكان باليك سفير تركيا السابق لدى اليونسكو، وتونكاي بابلي سفيرها السابق إلى كندا، وعلي فنديك سفيرها السابق بكوستاريكا، وقد تم القبض على بابلي وفنديك.

وفي الرياضة، عادل مهاجم مانشستر يونايتد واين روني رقما قياسيا لبوبي تشالتون في عدد الأهداف مع النادي الإنجليزي، بوصوله إلى الرقم 249 عقب تسجيله هدفًا في المباراة التي فاز بها فريقه بأربعة أهداف نظيفة ضد ريدينج في كأس الرابطة الإنجليزية، وسجل الأهداف الأخرى كل من أنتوني مارسيال وماركوس راشفورد هدفين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق