مجتمع

هاني شاكر يعلن موقف “الموسيقيين” من “مشروع ليلى”.. وأمن الدولة تحقق

أعلن نقيب الموسيقيين عن موقف النقابة بشأن رفع أعلام المثليّة الجنسيّة خلال حفل الفريق اللبناني

قال هاني شاكر، نقيب المهن الموسيقيّة إنه لن يمنح “مشروع ليلى” تصريحًا للغناء في مصر مرة أخرى.

وأوضح شاكر أن قرارًا سيصدر بهذا الشأن بشكل رسمي عقب اجتماع سيعقد السبت المقبل، مضيفًا “القرار ليس قراري وحدي وسأطرحه على مجلس النقابة وإن شاء يوافقونني في ده”.

وتابع شاكر، في تصريحات تليفزيونية في برنامج “العاشرة مساءً” مساء الإثنين “سأشترط حصول أي فرقة تجيء للغناء من خارج البلاد الحصول على موافقة أمنيّة”.

وأضاف “أزعجني أن أرى علم المثليين جنسيًا يرفع في مصر، وهو فعل لن ترتضيه النقابة. مصر مستهدفة، ومن السهل أن يشاع الفسق في بلدنا وبين شبابنا”.

وقال إن “مشروع ليلى أحيوا حفلات غنائية من قبل في مصر، ولم يكن أحد يتوقع أن يحدث ما حدث في الحفل الذي أقيم الجمعة الماضية”.

كانت مصادر أمنية قالت أمس الإثنين إن قوات الأمن ألقبت القبض على 7 أشخاص بعد أن شوهدوا وهم يرفعون علم المثليين جنسيًا خلال الحفل الموسيقي لدعم حقوق المثليين في مصر.

ووجهت لهم تهم “التحريض على الفسق والفجور” وأمر النائب العام، نبيل صادق، بإحالة الواقعة إلى نيابة أمن الدولة العليا. وحسب ما نقلت وكالة أنباء الشرق الأوسط، لم يعلن النائب العام إذا ما كانت ستوجه للمحتجزين السبعة اتهامات رسميّة أو سترفع ضدهم دعاوى قضائية.

ورفع عدد من الأشخاص في حفل “مشروع ليلى” علم المثليين جنسيًا تضامنًا مع المثليين والمتحولين جنسيًا ومع مغني الفرقة “حامد سنو” الذي أعلن في وقت سابق عن ميوله الجنسية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق