مجتمع

نواب: وزير التعليم” الفاشل” سبب تسريب الامتحانات..والمنظومة سهلة الاختراق

نواب: وزير التعليم” الفاشل” سبب تسريب الامتحانات.. والمنظومة سهلة الاختراق

hlali
وزير التعليم

بوابة الأهرام

فى جلسة ساخنة ناقش مجلس النواب برئاسة سليمان وهدان وكيل المجلس أزمة تسريب امتحانات الثانوية العامة مع أيام إجرائها، وحمل النواب الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم

المسئولية كاملة عن تلك الوقائع.
وطالبوا بحضوره أمام المجلس لإيضاح حقيقة ما حدث وكيف تم تسريب الامتحان، وذلك على الرغم من إعلانه عن وجود منظومة لمنع تسريب الامتحانات ومنع الغش، فيما طالب جانب من النواب الوزير بتقديم استقالته على أساس أن ما حدث يكشف عن “فشله”، على حد قولهم، واعتبر جانب اخر من النواب أن تسريب الامتحانات يمثل اختراقا للأمن القومى المصري.

كان عدد من نواب المجلس قد تقدموا ببيانات عاجلة لرئيس المجلس حول تسريب امتحانات الثانوية العامة والتى طالبوا فيها باستدعاء الوزير لإلقاء بيان أمام المجلس حول حقيقة ما حدث.

وفى بداية المناقشات، أكد النائب هيثم الحريرى أن تسريب الامتحانات أصبح مشكلة نعانى منها كل عام فى امتحانات الثانوية العامة ، على الرغم من تغيير الوزراء ولكن المشكلة مستمرة ، وقال إن الطالب الذى اجتهد طوال العام مجهوده ضاع هدرًا، نظرًا لأن الطالب الفاشل حصل على اجابات نموذجية للامتحان ، فكيف يمكن المساواة بين الطالب المجتهد والفاشل ، وطالب الحريرى بأن يتم تشكيل لجنة من المجلس للتحقيق فيما حدث، وعرض النتائج على الرأى العام.

وقال الدكتور جمال شيحة، رئيس لجنة التعليم، إن مسألة التسريب للامتحانات يجب ألا تمر مرور الكرام، مشيرًا إلى أن وزير التربية والتعليم كان فى لجنة التعليم الأسبوع الماضى، وأكد أن هناك منظومة متكاملة لمنع تسريب الامتحانات ومنع الغش وان هذاالعام سيكون مختلفا عن الأعوام السابقة.

وطلب شيحة حضور الوزير إلى مجلس النواب ليوضح أمام نواب الشعب كيفية اختراق المنظومة التى وضعها لحماية الامتحانات، لأن هذاإهمال جسيم لا يمكن ان يمر مرور الكرام ، ويجب على الوزير أن يوضح للنواب كيف اخترقت منظومته.

وقال النائب اسماعيل نصر الدين إن الذى حدث ليس وليد الصدفة، مشيرًا إلى أن منظومة التعليم المصرى “فاشلة”، لأن الأسلوب الذى نستخدمه لإجراء الامتحانات سهل اختراقه، ولابد من حضور وزير التربية والتعليم الى المجلس ليعرض حقيقة ما حدث.

وقال النائب مصطفى شعيب إن ما حدث يعتبر جريمة جنائية متكاملة الأركان ، ويجب على النائب العام التحرى والبحث للوصول إلى الحقيقة ، ورأى أن يترك الأمر برمته للنائب العام حتى الوصول للحقيقة.

وهاجم النائب محمد الحسينى وزير التربية والتعليم وأكد انه “وزير فاشل” ولا يصلح ان يجلس فى مكانه وأنه لا يمتلك أى بدائل لحل مشكلات التعليم، على حد قوله.

ومن جانبه اعترض النائب أحمد سعيد على مناقشة بيانات عاجلة موجهة لوزير التربية والتعليم وهو غير موجود بالجلسة وقال سعيد إن هذه سابقة برلمانية لأننا بذلك نتحدث مع أنفسنا ،بينما عقب سليمان وهدان أن هذا الحادث لا يجب تجاهله.

وقال مصطفى بكرى إن تسرب الامتحانات لا أستطيع أن أعزله عن الخلل فى المجتمع المصرى، مشيرا إلى أن تسريب الامتحانات يمثل اختراقًا صريحًا للأمن القومى المصرى يجب التوقف أمامه لمحاسبة المسئول عنه بشدة.

ومن جانبه قال النائب عبدالله لاشين ان هناك طلبة معهم أجهزة حديثة لتسريب الامتحانات، فلا بد من دراسة كل موضوع وان يفحص كل نائب حقيقة ما حدث.

وقالت النائبة شيرين فراج لابد من استدعاء الوزير فورًا للمثول أمام مجلس النواب لمعرفة حقيقة ما الذى يحدث داخل وزارة التربية والتعليم. وقال خالد الهلالى إن ما يحدث يهدد الأمن القومى المصرى مطالبا بتشكيل لجنة تقصى حقائق من المجلس ، ومن جانبها اعتبرت إحدى النائبات ما حدث حربا خفية وضرورة أن يمثل الوزراء أمام مجلس النواب وأنها جريمة مكتملة الأركان.

وقال هانى أباظة إن الإخوان المسلمين فى وزارة التربية والتعليم موجودون بشكل غير عادى، ومنذ شهر تم رصد مواقع تقوم بتسريب الامتحانات.

فيما طالب النائب عادل عامر بإعداد مشروع إصلاحى للتربية والتعليم، وإبعاد جميع العناصر التى ساهمت فى تسريب الامتحانات، وطالب النائب على المصيلحى رئيس اللجنة الاقتصادية بإلغاء امتحانات الثانوية العامة التى تم تسريبها كما حدث فى عام 1967، وإجراؤها فى وقت آخر بعد اتخاذ الإجراءات التأمينية، والمسئولية السياسية واضحة.

مقالات ذات صلة

إغلاق