سياسة

نتنياهو يؤكِّد لقاءه السري بالسيسي في العقبة

نتنياهو يؤكد لقاءه بالسيسي سرّا في العقبة

Prime Minister Benjamin Netanyahu in Washington, February 15, 2017.

هاآرتس

ترجمة وإعداد: فاطمة لطفي

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في اجتماع وزاري لحزب الليكود، خبر عقد “قمة سرية” مع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي، وملك الأردن عبدالله الثاني الحسين، ووزير الخارجية الأمريكي السابق جون كيري، وجاء ذلك موافقًا لما كشفته صحيفة هاآرتس الإسرائيلية اليوم الأحد بأن نتنياهو أخبر الوزراء أنه كان من بادر بعقد القمة التي جرت قبل عام في فبراير 2016 في مدينة العقبة بالأردن.

وقدم جون كيري خلال القمة السرية خطة لمبادرة سلام إقليمي تشمل الاعتراف بإسرائيل كدولة يهودية وإعادة تجديد المحادثات مع الفلسطينيين بدعم من الدول العربية. لم يقبل نتنياهو مقترح كيري وقال إنه سيواجه صعوبة في جعل ائتلافه الحكومي يوافق عليه.

وتضمن مقترح كيري دعوة إسرائيل إلى إخلاء الأراضي التي احتلتها خلال حرب الأيام الستة عام 1967، مع عقد اتفاق تبادل أراضي بين كلا الجانبين. ومنذ عام 1967، انسحبت إسرائيل من شبه جزيرة سيناء وقطاع غزة لكن ضمت إليها القدس الشرقية ومرتفعات الجولان، فضلاً عن استمرارها في احتلال الضفة الغربية، حيث يعيش مئات الآلاف من الإسرائيليين في مستوطنات يراها المجتمع الدولي بأنها غير شرعية، وحسب تصوّر كيري، يتم إنشاء دولة فلسطينية مع اعتراف الفلسطينيين بإسرائيل كدولة “يهودية” ومع مشاركة كلا الجانبين للقدس كـ”عاصمة معترف بها دوليًا لكلتا الدولتين”.

وخرجت أخبار قمة العقبة وخطة جون كيري من محادثات تمت بين صحيفة هاآرتس، ومسؤول كبير في إدارة الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما طلب عدم الكشف عن هويته.

ورفض المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي ومسؤولون أردنيون التعقيب على تقرير هاآرتس عند نشره صباح اليوم، قبل أن يؤكد رئيس الوزراء نتنياهو لاحقا خبر اللقاء في العقبة.

مقالات ذات صلة

إغلاق