سياسة

نتنياهو: هددنا بإرسال كوماندوز إسرائيلي إلى القاهرة في 2011

نتنياهو: هددنا بإرسال كوماندوز لإنهاء حصار سفارتنا بالقاهرة 2011

جيروزاليم بوست

إعداد وترجمة- محمد الصباغ

ذكر رئيس الوزراء الإسرائيلي في تغريدة له اليوم على حسابه بموقع “تويتر”، أن التهديد الإسرائيلي بإرسال وحدات كوماندوز لإخراج المسؤولين المحاصرين داخل مبنى السفارة الإسرائلية بالقاهرة في سبتمبر 2011، هو ما أجبر السلطات المصرية آنذاك على إرسال قوات مصرية لإنقاذهم.

وفي حديثه خلال احتفال وزارة الخارجية تخليدا لذكرى الدبلوماسيين الإسرائيليين الذي قتلوا في الخارج، تذكر نتنياهو حصار السفارة حينما احتجز 6 مسؤولين أمنيين خلف الأبواب المعدنية في حجرة آمنة داخل المبنى، بينما حشود ضخمة استطاعت اجتياح المبنى.

”جاءت الحشود لقتل رجالنا، واستخدمنا كل الوسائل المتاحة لنا في تلك الليلة، من بينها التهديد بإجراء الجيش الإسرائيلي لعملية إنقاذ، مما أحدث توازنًا نتج عنه حل ناجح للواقعة.“

2o

وكتب عوفير جولدمان، المتحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي، عبر حسابه بـ”تويتر” أيضًا قول نتنياهو إن ”جماهير متوحشة“ قدمت لذبح طاقم السفارة بالقاهرة. وهددت إسرائيل بإرسال قوات عسكرية لإنقاذهم.

of

ربما يكون هذا أول تهديد إسرائيلي بإرسال قوات إلى الخارج من أجل رجالها.

وقدم نتنياهو آنذاك الشكر للرئيس الأمريكي باراك أوباما، عبر شاشات التليفزيون، الذي قال “إنه سيفعل كل ما باستطاعته من أجل رجال الأمن الستة، وفعل”.

بالرغم من ذلك، لم تكن إسرائيل قادرة على حماية كل دبلوماسييها عبر السنوات، وقتل 16 من هم في الخارج منذ قيام دولة إسرائيل. وقال نتنياهو إن الدبلوماسيين الإسرئيليين معرضون للتهديدات بواسطة من يريدون الإضرار بعلاقة الدولة مع بقية العالم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق