سياسة

موسى: الدستور سيبدأ بالبسملة والنور ينتقد غموض الهوية

عمرو موسى

أكد عمرو موسى، رئيس «لجنة الـ50» لتعديل الدستور، أن اللجنة تعمل على إعداد دستور يصلح لمصر لسنوات عديدة، مشيرا إلى أن الدستور لن يكون بعيدا عن التراث المصرى ويبدأ بـ«بسم الله الرحمن الرحيم»، وتنص المادة الثانية على أن مصر دولة عربية إسلامية وتقوم على المواطنة ويعيش معنا الأقباط، كما تنص المادة الثالثة على أن يحتكم الاقباط إلى شرائعهم.

وبحسب صحيفة المصري اليوم قال «موسى» إن اللجنة تعمل على أن يراعى الدستور العديد من الأمور، والتي تتمثل في الفصل بين السلطات والتأكيد على الحريات المختلفة وحقوق الإنسان والمرأة وكذلك استقلال القضاء وأن النظام في مصر سيكون (رئاسيًّا- برلمانيًّا ).

وفي المقابل كشف صلاح عبد المعبود ممثل حزب النور احتياطي في لجنة الـ50 عن حالة من ارتباك والتخبط والغموض في معالجة لجنة الـ50 للمواد الخلافية التي تتعلق بمواد الهوية ومن بينها المادة219 المتعلقة بتفسير كلمة مبادئ الشريعة وتوضيح معناها، وبحسب صحيفة المصري اليوم أضاف عبد المعبود إن اللقاءات التي كانت من المزمع عقدها بين ممثلي الحزب ولجنة الـ50 تم تأجيلها دون معرفة أي تدابير مستقبلية ستتم من أجل الخروج بتوافق علي مواد الهوية.
وأوضح أن الحوار الدائر بين حزب النور والأزهر الشريف حول المادة219 من دستور2012 المعطل هو حوار علمي بحت يصب في كيف تكون المادة الثانية كافية دون ان تكون لها مادة شارحة توضح معني كلمة مباديء.
و في لجنة المقومات الأساسية, لاتزال النقاشات حادة بشأن باب المقومات الاقتصادية, و ذلك حول المواد المنوطة بتحقيق العدالة الاجتماعية للمواطنين, والقضاء علي الفقر، ومناقشات حول موازنة القوات المسلحة؟

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق