سياسة

منى مينا: لا أحبّ السجن.. ولا أخافه

منى مينا: لا أحبّ السجن.. ولا أخافه

monamina

زحمة

بعد استدعائها من قبل النيابة العامة لفتح تحقيق عاجل يوم السبت المقبل، قالت اليوم الدكتورة منى مينا وكيل نقابة الأطباء إنها لا تحب السجن ولا تتمناه، لكنها لا تخافه.

ولم يوضح خطاب الاستدعاء الذي تسلمته النقابة سبب التحقيق لكن يتوقع أنه يأتي على خلفية تصريحات مينا عن نقص المستلزمات الطبية ووجود تعليمات شفوية -أبلغها بها أحد الأطباء- لتخفيض استخدام المستلزمات إلى النصف، وهو ما يعني استخدام عبوة المحلول أو المحافن “السرنجات” أكثر من مرة للمريض نفسه.

وأطلق عدد كبير من الأطباء والشخصيات العامة بيانا للتضامن مع مينا بعد استدعائها أمس من قبل النيابة العامة.

وكتبت منى مينا اليوم على صفحتها على موقع فيسبوك الكلمات التالية:

لا أحب السجن.. ولا أتمناه.. ولكني لا أخافه ..

أزمة نقص الدواء والمستلزمات أزمة خطيرة ..
واستخدامها لمحاولة تمرير الفكرة الخبيثة لـ”تحرير سعر الدواء” أخطر وأخطر ..
هذا ما يجب كشفه والوقوف ضده بحسم ..
خصوصا أن هناك حلولا بديلة ممكنة.. فقط إذا انحزنا للمواطن المصري ولصناعة الدواء المصرية ..

كلنا نعرف أن هناك ثمنا لكلمة الحق ..
.أنا مستعدة لدفع هذا الثمن عند اللزوم ..

مقالات ذات صلة

إغلاق