إعلام

منع دخول العاملين بالصحف القومية إلا بعد توقيع كشف الحرارة لكورونا

تقليل أماكن دخول وخروج العاملين إلى أقل عدد ممكن

شددت الهيئة الوطنية للصحافة، على ضرورة عدم السماح بدخول أي من العاملين في المؤسسات الصحفية القومية “صحفيين – إداريين – عمال”، إلا بعد توقيع الكشف الطبي بأجهزة قياس الحرارة، وتوفير مستحضرات التطهير والتعقيم قبل دخول أماكن العمل.

وطلبت الهيئة، من رؤساء مجالس الإدارة بتقليل أماكن دخول وخروج العاملين إلى أقل عدد ممكن وإغلاق ما يمكن غلقه، لإحكام السيطرة عليه وتطبيق الإجراءات الصحية.

وأكدت الهيئة في بيان لها، على ضرورة الكشف اليومي على العاملين الذين تضطرهم الظروف إلى التواجد في أماكن العمل، والتدرج في الإجراءات إلى حد المنع الكامل إذا اقتضت الظروف، والإخطار الفوري عن أي حالات يشتبه فيها.

ولفتت إلى أن غرفة العمليات الرئيسية برئاسة رئيس الهيئة وعضوية رؤساء مجالس الإدارات، في حالة تواصل مستمر، وسوف تعقد اجتماعاً محدوداً السبت القادم لدراسة موقف مختلف الإصدارات والإجراءات الاحترازية التي يتم اتخاذها.

وقال الهيئة الوطنية للصحافة، إنه يتم إعداد سيناريوهات لمختلف الاحتمالات من السيء إلى الأسوأ بالاشتراك مع رؤساء المؤسسات، في ضوء القرارات التي تتخذها الدولة، وهدفها الرئيسي هو الحفاظ على العاملين وسلامتهم.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق