أخبارمجتمع

” منظمة الصحة” تحذر العالم: فيروس كورونا “يطرق الباب فعليا”

جنيف/ ليرمو/ روما/ واشنطن (رويترز) – دعت منظمة الصحة العالمية الدول يوم الثلاثاء لتعزيز استعداداتها لمواجهة فيروس كورونا المستجد قائلة إنه ”يطرق الباب فعليا“.

وقال كريستيان ليندماير المتحدث باسم المنظمة في إفادة صحفية في جنيف إن المسؤولين بالمنظمة يجتمعون في روما لبحث الإجراءات التي اتخذت في إيطاليا التي قال إنها ”قوية للغاية“.

وأضاف أن بعثة لإيران كانت مقررة يوم الثلاثاء تأجلت ولم يذكر موعدا لها.

وقال ليندماير إن العديد من الدول لديها ”خطط لمواجهة الوباء“ جاهزة والبعض قد يتصرف بناء على هذه الخطط اعتمادا على الأوضاع، لكن في الوقت الراهن المنظمة نفسها لا تخطط ”لإعلان كبير“ آخر مثلما أعلنت حالة طوارئ دولية يوم 30 يناير.

 وأعلنت السلطات الإيطالية يوم الثلاثاء عن إصابة امرأة بفيروس كورونا في صقلية فيما تمثل أول حالة في جنوب روما في وقت تناضل فيه البلاد لمنع انتشار المرض من منشأه في منطقتي لومباردي وفينيتو في شمال البلاد.

وقال الحاكم الإقليمي لصقلية نيلو موسوميسي إن سائحة من بيرجامو في لومباردي تم نقلها إلى المستشفى في باليرمو عاصمة جزيرة صقلية بعد تشخيص اصابتها بالمرض وتم عزل جميع المسافرين معها.

وارتفع عدد الحالات في ايطاليا وهي البلد الأكثر تأثرا بالمرض في أوروبا إلى أكثر من 280 من 229 يوم الاثنين حيث تم الإبلاغ عن 40 حالة جديدة في لومباردي وست حالات جديدة في فينيتو. وظل عدد الوفيات سبعة دون تغيير.

بينما قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو يوم الثلاثاء إن الولايات المتحدة ”قلقة للغاية“ من أن تكون إيران أخفت تفاصيل عن انتشار فيروس كورونا ودعا كل الدول إلى ”قول الحقيقة“.

وقال للصحفيين ”الولايات المتحدة تشعر بقلق بالغ من المعلومات التي تشير إلى أن النظام الإيراني ربما أخفى تفاصيل حيوية عن التفشي في ذلك البلد“. في الوقت نفسه انتقد بومبيو بكين لما وصفه بالرقابة على وسائل الإعلام والعاملين في مجال الرعاية الصحية.

وأضاف ”على كل الدول بما في ذلك إيران قول الحقيقة بشأن فيروس كورونا والتعاون مع منظمات الإغاثة الدولية“.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق