أخبار

مقتل رئيس دير الأنبا مقار.. والأمن الوطني يُكثّف البحث

العثور على جثمان رئيس الدير غارقا في دمائه

الأنبا أبيفانوس

الأخبار- زحمة

تُكثّف مباحث البحيرة، بالتنسيق مع ضباط فرع الأمن الوطني جهودهما لكشف لغز مقتل الأنبا أبيفانوس رئيس دير الأنبا مقار في وادي النطرون، وضبط مرتكبي الحادث والأداة المستخدمة.

تلقّى مدير أمن البحيرة اللواء علاء عبدالفتاح، بلاغا من المسؤولين في دير الأنبا مقار في وادي النطرون، بالعثور على جثة رئيس الدير غارقا في بركة من الدماء أمام القلاية الخاصة به داخل الدير صباح الأحد.

انتقلت على الفور الأجهزة الأمنية في وادي النطرون، والمستشار محمود شتية رئيس نيابة وادي النطرون، وتبين من معاينة الجثة وجود إصابة وتهشّم بمؤخرة الرأس، ووجود شبهة جنائية وراء الحادث.

رجحت التحريات الأولية قيام مجهول بقتل رئيس الدير بأداة حادة في أثناء خروجه من القلاية، وتم نقل الجثة لمشرحة مستشفى وادي النطرون، وكلفت النيابة المباحث بكشف غموض الحادث وضبط مرتكبيه، وانتداب طبيب شرعي لتشريح الجثة، وبيان أسباب الوفاة والأداة المستخدمة.

وقرّر مدير الأمن تشكيل فريق بحث برئاسة اللواء محمد هندي مدير المباحث ضم ضباط فرع البحث الجنائي بالنوبارية ومباحث وادي النطرون بالاشتراك وضباط الأمن الوطني والأمن العام لكشف لغز الحادث وضبط مرتكبيه.

وتولى الأنبا أبيفانوس (64 عاما) رئاسة الدير عام 2013، خلفا للأنبا ميخائيل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق