سياسة

مفاوضات تأمين ممر إنساني في الغوطة الشرقية


أعلن المركز الروسي للمصالحة في سوريا، عن تقدم المفاوضات بشأن تأمين ممر إنساني لنجدة المحتجزين بمنطقة الغوطة الشرقية بسوريا، وتخفيف الحصار عن المدنيين، وتسهيل وصول المساعدات الإنسانية.

وأكد المركز أن حكومة الأسد تجري، بالتعاون مع عسكريي المركز، مفاوضات مع المعارضة المسلحة لفتح ممر إنساني إضافي جنوبي منطقة خفض التصعيد في الغوطة الشرقية.

وقال سيرغي كورالينكو، رئيس المركز الروسي للمصالحة في سوريا، في تصريحات صحفية لقناة روسيا اليوم، “يتفاوض ممثلو الحكومة السورية مع ممثلي المعارضة المسلحة بوساطة ضباط مركز المصالحة، لفتح ممر إنساني إضافي لتوسيع نطاق وصول المساعدات الإنسانية إلى منطقة خفض التصعيد”.

ووفقاً لكورالينكو فإن الممر سيسمح للسكان للتنقل بحرية.

ويذكر أنه توجد أربع مناطق خفض التصعيد في سوريا هي: الغوطة الشرقية، محافظة درعا، ومدينة حمص، ومحافظة إدلب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق