منوعات

معلومة غريبة جدًّا عن.. مُحبِّي الكلاب!

معلومة غريبة جدًّا عن.. مُحبّي الكلاب!

يسمح العديد من أصحاب الحيوانات الأليفة لحيواناتهم بأن تلعق وجوههم أو أن تتناول الطعام من أيديهم أو من أطباقهم، وهما طريقتان لنقل العدوى المحتملة! إذ كشفت دراسة علمية جديدة أن أوعية المياه، التي يشرب منها الكلاب، يمكن أن تحتوي على بكتيريا تهدد الحياة مثل جرثومة الأمعاء الغليظة، والسالمونيلا، وبكتيريا مارسا.

ويحذر العلماء الأسر التي تقوم بتربية الكلاب والقطط بمنازلها حيث إن الأدلة واضحة وتثبت أن أوعية مياه شرب الكلاب يمكن أن تشكل خطرا على صحة وحياة كل من الإنسان والكلاب.

وبدأ البحث عند اكتشاف أن مريضين يتلقيان العلاج في أحد المستشفيات يعانيان من عدوى بنفس نوع البكتيريا التي وجدت في براز كلبهما.

ورغم أن واحدا منهما تعافى بعد ما يقرب من عام فإن كلبهما لا يزال حاضنا للبكتيريا، مما يشير إلى أنه حامل دائم لها.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق