منوعات

معلومة غريبة جدًّا عن.. عاشوراء!

معلومة غريبة جدًّا عن.. عاشوراء!

يصادف اليوم الخميس، ذكرى عاشوراء، الذي يتزامن مع يوم العاشر من محرم من كل عام، وهو ذكرى نجاة موسى عليه السلام وقومه من الغرق، وإغراق فرعونَ وجيشه، فصامه موسى شكرًا لله على نعمته وفضله عليه، وتلقته الجاهلية من أهل الكتاب، فكانت قريشٌ تصومه في جاهليتها، وكان النبي يصومه معهم.

وقدِم الرسول المدينةَ مهاجرا، واليهود بها، فوجدهم يصومون اليوم العاشر، سألهم: ما سبب الصيام؟ قالوا: يومٌ أنجى الله فيه موسى ومن معه، وأغرق فرعونَ ومن معه، فصامه موسى شكرا لله عز وجل، فقال عليه الصلاة والسلام: “أنا أحقُّ بِموسَى منكم فصامهُ رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ وأَمَرَ بصومِه”.

كما يصادف اليوم الذي قتل فيه الحسين بن علي حفيد النبي محمد في معركة كربلاء، لذلك يعتبره الشيعة يوم عزاء وحزن، كما وقعت العديد من الأحداث التاريخية الأخرى في نفس اليوم، ويعد يوم عاشوراء عطلة رسمية في بعض الدول مثل إيران، باكستان، لبنان، البحرين، الهند والعراق والجزائر.

وكجزء من الاحتفال بهذا اليوم يصنع المسلمون حلوى اسمها “عاشوراء” أيضًا من القمح واللبن كمادة أساسية ومكسرات وفواكه ومنكهات طعم.

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق