منوعات

معلومة غريبة جدًا عن.. تويتر وكرة السلة!

معلومة غريبة جدًا عن.. تويتر وكرة السلة!

تشير دراسة جديدة إلى أن اللاعبين في رابطة دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين قد يسجلون نقاطا أقل ويستحوذون على القليل من الكرات المرتدة في اليوم التالي لاستخدامهم تويتر في وقت متأخر من الليل.

ودرس باحثون متخصصون في أبحاث النوم الأداء أثناء اللعب لفهم كيف يمكن لاستخدام وسائل التواصل الاجتماعي في وقت متأخر من الليل وكذلك الحرمان من النوم التأثير على الأداء الوظيفي والبدني في اليوم التالي.

وقالت لورين هيل من جامعة ستوني بروك في نيويورك لرويترز هيلث في رسالة بالبريد الالكتروني ”معظمنا تكون معهم هذه الأجهزة في غرف نومنا وعلى الأسرة، وهي تتعارض مع نمط نومنا وتبقينا متيقظين أثناء الليل وتقلل من جودة نومنا“.

وحلل فريق هيل تغريدات في توقيتات محددة لعدد 112 لاعبا في رابطة دوري كرة السلة الأمريكي للمحترفين خلال الفترة من 2009 وحتى 2016 ونظر إلى عدة أمور في اليوم التالي وهي النقاط المسجلة والاستحواذ على الكرات المرتدة وعدد الدقائق التي شاركوا بها في المباراة والقدرة على الارتداد والأخطاء ودقة التصويب.

ووجد الباحثون أن استخدام تويتر في وقت متأخر من الليل مرتبط بتسجيل نقاط أقل واستحواذ أقل على الكرات المرتدة في اليوم التالي.

وبدا أن دقة التصويب تأثرت بشكل خاص، فقد تراجعت قدرة اللاعبين على التصويب الدقيق بنسبة 1.7 نقطة مئوية في اليوم التالي لاستخدامهم تويتر في وقت متأخر من الليل.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق