منوعات

معلومة غريبة جدًا عن.. المخلوقات الفضائية!

معلومة غريبة جدًا عن.. المخلوقات الفضائية!

يطرح البشر منذ قرون أسئلة لا يجدون لها إجابات شافية، وهي هل توجد مخلوقات في الفضاء.

وتوصل العلماء، في بحثهم الطويل عن الحقيقة، إلى نتائج، كما وضعوا نظريات غير مقنعة، وكشفوا الكثير من الحقائق المذهلة.

يعود انبهارنا بالحياة في الفضاء إلى عصر غاليليو والمنظار الجديد الذي يسمح بالنظر إلى أعماق السموات في بداية القرن السابع عشر.

ورأى الفلكي، وليام هيرشل، في عام 1870 أن سكان الفضاء لابد يكونوا أطول عموما من البشر. وتمكن بواسطة منظار قوي أن يقيس حجم القمر، وطول فصوله وأيامه. فالكوكب الأحمر أصغر حجما من كوكبنا وبالتالي الجاذبية فيه أقل، حسب هيرشل، وعليه فإن سكان القمر ينمون أكثر منا.

كما يرى الفيلسوف إيمانويل كانط أن ذكاء سكان الفضاء يتزايد نسبيا ببعدهم عن الشمس، من سكان عطارد الأغبياء إلى سكان زحل العباقرة.

ويعتقد الفلكيون أن سكان الفضاء ربما يكونون موجودين في الثقوب السوداء، أو في النجوم الضخمة أو في الثقوب السوداء بوسط درب التبانة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق