منوعات

معلومة غريبة جدًا عن.. العين الكسولة!

معلومة غريبة جدًا عن.. العين الكسولة!

أظهرت دراسة دولية حديثة أن ضعف الرؤية أو ما يسمى “العين الكسولة” في مرحلة الطفولة، يمكن أن يؤثر على تطور وظائف بالدماغ مسؤولة عن مهام مثل الاهتمام.

الدراسة قادها باحثون بجامعة واترلو الكندية، بالتعاون مع باحثين من جامعتي “كولومبيا” البريطانية و”أوكلاند”في نيوزيلندا، ونشروا نتائجها، في دورية Investigative Ophthalmology & Visual Science العلمية.

وتشير العين الكسولة إلى انجراف أو عدم الاصطفاف والمحاذاة للعين، وعادة ما يكون هذا مظهرا من مظاهر ضعف الرؤية، حيث تتعرض عين واحدة لفقدان البصر بشكل كبير.

وتتمثل الأعراض الأكثر شيوعاً للعين الكسولة، في انجراف وانحراف وعدم استقامة العين، ويمكن أن تسبب مشاكل خطيرة في الرؤية، منها فقدان سريع لقوة البصر، وفقدان الرؤية بالعينين، وزيادة خطر فقدان البصر للعين الأقوى.

ويعتبر الحول السبب الأكثر شيوعاً للعين الكسولة، فعندما تكون عضلات العين غير قادرة على تحقيق المواءمة والمحاذاة بين العينين بشكل صحيح، خصوصاً خلال تطور المرض، فإن الدماغ يتلقى صورة مختلفة من كل عين.

الوسوم

مقالات ذات صلة

شاهد أيضاً

إغلاق
إغلاق