أخبارترجمات

إكسبريس: مصر تقرر قواعد إجبارية جديدة على السائحين القادمين إليها

يجري حاليا التحقيق مع فندق "شتيجنبرجر أكوا ماجيك" في الغردقة

المصدر: express

الأخبار المنتشرة الآن عن السياحة في مصر، فقط، تخص وفاة الزوجين البريطانيين جون وسوزان كوبر، سافرا إلى مصر عبر شركة “توماس كوك”، ولكن ستفرض مصر قواعد جديدة للمسافرين المتوجهين إليها لقضاء إجازاتهم وحمايتهم من الحوادث، وفقا لمجلة “إكسبريس”.

ويجري حاليا التحقيق مع فندق “شتيجنبرجر أكوا ماجيك” في الغردقة بعد وفاة الزوجين أثناء إقامتهم، في أول أيام عيد الأضحى.

ومنذ ذلك الحين، سحبت توماس كوك كل عملائها الضيوف الفندق، وبلغ عددهم أكثر من 300، في حين تم التحقيق في سبب الوفاة، مع تأكيد مسؤول محلي بخروج “رائحة غريبة” من الغرفة التي تم العثور فيها على الزوجين، وعليه تنظر البلاد في إدخال قواعد جديدة للسائحين المتوجهين إلى مصر بعد الحادث.

وكخطوة كبيرة وجديدة من الحكومة المصرية لإنعاش السياحة وطمئنة السياح، القواعد الجديدة تدور حول إجبار المسافرين شراء تأمين السفر قبل السماح لهم بالدخول إلى البلاد، ووفقا لمجلة التأمينات الدولية للسفر والسياحة ، والتأمين يشمل حوادث الوفاة والحوادث الشخصية ويتضمن تكلفة العلاج بالكامل والنفقات الطبية طول فترة وجوده في البلد.

وفي وقت سابق من هذا العام، قُتل سائح من جنوب أفريقيا في حادث بالون الهواء الساخن.

ومن المعروف أن بالونات الهواء الساخن وركوب الجمال هي بعض الأنشطة الأكثر خطورة التي يقوم بها  العديد من المصطافين لرحلاتهم.

جدير بالذكر أن العديد من البلدان مثل كوبا وروسيا وهولندا لديها أيضا قواعد تأمين السفر الإلزامية لدخول البلاد.

وستقوم دراسة من قبل الهيئة العامة للرقابة المالية بالتحقيق في الحوادث التي تحدث في البلاد، وسيتم هذا من خلال شركة تأمين دولية للمسافرين لاستخدامها عند حجز تأمين السفر الخاص بهم.

وتقول “إكسبريس” إن بعض شركات التأمين في المملكة المتحدة تصنف مصر كأوروبا، على الرغم من كونها جزءًا من إفريقيا، لذلك يجب على البريطانيين دائماً التحقق قبل شراء التأمين إذا كانوا مشمولين بالفعل.

وتابعت: “لكن أكثر من 300 ألف بريطاني يتوجهون إلى مصر مع معظم العطلات دون حوادث، وهي أيضا ليست الدولة الوحيدة في المناقشات المتعلقة بتأمين السفر الإجباري، فتايلاند أيضا تناقش الحاجة إلى شراء الحماية الإلزامية قبل دخول البلاد”.

تحذيرات وزارة الخارجية البريطانية من السفر إلى مصر:

-الحذر من خطر العمل الإرهابي في الطيران خاصة بعد حادث تحطم طائرة شرم الشيخ عام 2015

-حاليا تحظر رحلات الطيران إلى شرم الشيخ من المملكة المتحدة

-من المحتمل أن ينُفذ الإرهابيون هجمات جديدة في البلاد

-تنصح الحكومة بعدم السفر إلى شمال سيناء بعد الهجوم الإرهابي الذي وقع عام 2017 والذي أودى بحياة 300 شخص.

-ينصح الجميع بالسفر إلى جنوب سيناء وغرب دلتا النيل ومنطقة وادي النيل.

-شرب الكحول في الأماكن العامة واستخدام التصوير بالطائرات بدون طيار بالقرب من المنشآت العسكرية وتجارة المخدرات أمور غير قانونية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق