مصر تدين “هجوم قصر السلام الملكيّ” بالسعودية

أدانت الخارجية هجوم استهدف قصر الملك بجدة السبت أسفر عن مقتل اثنين من أفراد الأمن وإصابة ثلاثة آخرين

أدانت مصر الهجوم على قصر الملك السعوديّ بجدة الذي وقع أمس السبت وأسفر عن مقتل اثنين من رجال الأمن السعوديّ وإصابة ثلاثة جنود آخرين.

وقالت وزارة الخارجية المصريّة في بيان اليوم الأحد إنها تدين “الهجوم الإرهابي على نقطة الحراسة التابعة للحرس الملكي أمام قصر السلام في جدة”،معربة عن “خالص تعازيها – حكومة وشعبًا – لأسر المتوفين وتمنياتها للمصابين بالشفاء العاجل.”

وأكد البيان على تضامن “مصر ودعمها الكامل للمملكة العربية السعودية وما تتخذه من إجراءات لوأد مخططات التنظيمات الإرهابية وحماية أمنها والحفاظ على سلامة مواطنيها”.

كما جدد البيان التأكيد على ضرورة “تكاتف المجتمع الدوليّ وتضافر جهوده لمكافحة ظاهرة الإرهاب والتطرف”.

وكان هجوم إطلاق نار وقع أمس السبت إذ ذكر بيان صادر عن وزارة الداخلية السعودية إن شخصًا يحمل الجنسية السعوديّة يدعى منصور العامري، 28 عامًا، أطلق النار على نقطة حراسة خارجية تابعه للحرس الملكي أمام البوابة الغربية لقصر السلام.

صورة من الهجوم الذي وقع السبت

وقالت الداخلية السعوديّة إن قوات الأمن تمكنت من إحباط الهجوم وقتل المهاجم، مشيرة إلى أن الحرس الملكي ضبط مع المهاجم رشاش “كلاشنيكوف” وثلاث قنابل حارقة (مولوتوف).

ولم تتوافر حتى الآن مزيد من المعلومات عن الأسباب التي دفعت المسلح إلى تنفيذه هجوم على القصر الملكيّ.

اقرأ ايضاً :   رويترز: هذه 10 من الهجمات الإرهابية في أوروبا منذ 2014

ويذكر أن قصر السلام هو قصر العاهل السعوديّ، و مقر الديوان الملكي و كذلك مكان انعقاد مجلس الوزراء بمدينة جدة.

وكانت رويترز ذكرت أن السفارة الأمريكية في المملكة حذرت المواطنين الأمريكيين مطالبة إياهم بتوخي الحذر في المنطقة المحيطة بقصر السلام في جدة يوم السبت بعد تقارير أفادت بوقوع هجوم هناك.