أخباررياضة

مشتركو “بين سبورت” في مصر غاضبون: “قناة عنصرية” ولن ندفع اشتراكات

مشتركو القناة في مصر يهددون بعدم تجديد خدمات بي إن سبورتس بسبب كأس العالم

وقع عدد من مشتركي قنوات “بي إن سبورت” في مصر على بيان رفضوا فيه ما أسموه بـ”المعاملة التمييزية” ضد المشتركين المصريين، وطالب الموقعون بإتاحة باقة كأس العالم مجانًا للمشتركين في مصر أسوة بكل المشتركين في أنحاء العالم.

مؤكدين أنهم لن يدفعوا اشتراكات ضخمة مقابل خدمات بي إن سبورتس ولن يشتركوا في باقة كأس العالم، بالإضافة لعدم تجديد الباقة الأساسية مجددًا.

بدأت الأزمة أمس قبل مباراة برشلونة وتشيلسي في إطار دور ال16 في بطولة دوري أبطال أوروبا، حين أعلنت شبكة قنوات “بي إن سبورتس” عبر مذيع الاستوديو التحليلي وعبر تنويهات أخرى خلال الفواصل الإعلانية أن باقة كأس العالم أصبحت متاحة لمشتركي القناة عبر العالم، كما أعلنت أنه يمكن للمشتركين أن يتصلوا بخدمة العملاء لطلب إضافة الباقة مجانًا لفترة محدودة كما أن هذا العرض سار للمشتركين الجدد.

إلا أن هذا العرض غير سار على المشتركين في مصر تحديدًا، إذ لن يتمتعوا بهذا العرض “السخي” من القناة.

يذكر أن محكمة القاهرة الاقتصادية أصدرت حكمًا بتغريم ناصر الخليفي رئيس مجلس إدارة شركة بي إن سبورت في 30 يناير الماضي بمبلغ قدره 400 مليون جنيه، في القضية التي أحالها جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية المصري ضد شركة بي إن سبورت في أوائل عام 2017، لثبوت مخالفة الشركة لقانون حماية المنافسة رقم 3 لسنة 2005.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق