أخبار

مراسم استثنائية لاستقبال أول طائرة روسية في القاهرة

طوارئ بمطار القاهرة استعدادا لهبوط أول طائرة روسية منذ أكثر من عامين

 

يشهد محيط مبنى الركاب 2 بالمطار، إجراءات تأمينية مشددة بمحيط صالات المبنى، وقالت مصادر بالمطار، إن سلطات التأمين رفعت حالة الطوارئ، استعدادا لوصول الرحلة الروسية، عن طريق زيادة طواقم التأمين بمحيط صالات الوصول والسفر.

وأكدت مصادر خاصة لـ”زحمة” من داخل مطار القاهرة أن هناك استعدادات لاستقبال الطائرة في تمام الساعة 12و 25 دقيقة صباح الخميس، وقال أحد العاملين في المطار  “من المحتمل أن يتم الاحتفاء بالطائرة من خلال  مراسم خاصة وسيارات إطفاء ترش عليها الماء، أثناء توقفها، وقبل نزول الركاب، وهو نوع من بروتكولات استقبال الطائرات بعد توقف طويل، أو لوداع الطائرات في رحلاتها الأخيرة”.

وبحسب المصدر سيكون في استقبال الطائرة وزير الطيران المدني،  واللواء محمد كامل رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية للخدمات السياحية، وعدد من المسؤولين، وسيقوم وفد رسمى من شركة ميناء القاهرة الجوى برئاسة مجدى إسحاق باستقبال الركاب الروسيين إضافة إلى وفد من هيئة تنشيط السياحة.

وأشارت المصادر إلى أن هناك توجيهات من وزير الطيران المدني، بتسهيل إجراءات وصول وسفر ركاب الرحلات الروسية، وسط إجراءات تأمينية مشددة بالأجهزة المعنية ذلك، من فحص الحقائب والتفتيش.

وصرح المتحدث باسم وزارة الطيران، باسم عبد الكريم، بأن مطار القاهرة سيستقبل أولى الرحلات الروسية العائدة إلى مصر بعد منتصف ليل اليوم الأربعاء بقليل، حيث ستصل الطائرة الأولى في تمام 12:25 صباح غد الخميس.

وأقلعت الرحلة “أس يو 4000” لشركة أيروفلوت في الساعة 17:50 بتوقيت جرينتش اليوم الأربعاء من مطار موسكو شيريميتييفو، لتكون خطوة أولى قبل استئناف الرحلات إلى الوجهات السياحية على البحر الأحمر.

وأفادت “آيروفلوت” في بيان لها، أن رحلة العودة من القاهرة إلى موسكو ستقلع في تمام الساعة الواحدة والنصف صباحا

وأرسلت شركة مصر للطيران خطابات إلى شركات السياحة، بحسب البيان، تحدد خلالها ضوابط أولى الرحلات الجوية المقرر تسييرها إلى العاصمة الروسية موسكو يوم الخميس، بعد قرار استئناف رحلات الطيران بين البلدين

وكشفت مصر للطيران في خطاباتها لشركات السياحة، أن المغادرة ستكون من خلال مبنى الركاب الجديد رقم 2 في تمام الـ 9.25 صباحا، على أن تكون رحلات العودة عبر مبنى الركاب رقم 3 في تمام الـ 7.10 مساء.

وأضافت الشركة في خطابها لشركات السياحة، إن الشركة ستسير 3 رحلات إلى العاصمة الروسية موسكو أيام الأحد والثلاثاء والخميس من كل أسبوع، على أحدث طائراتها من طراز 737/800 والمجهزة بشاشات عرض في مقاعد درجة رجال الأعمال والدرجة السياحية للركاب.

وأفادت “آيروفلوت” بأن هذه الرحلة ستقل قرابة 120 مسافرا، مشيرة إلى أنه مع استئناف  الرحلات بين العاصمتين الروسية والمصرية تم حجز 3.75 ألف مقعد حتى نهاية فصل الصيف (27 أكتوبر) للرحلات من موسكو إلى القاهرة، و3.7 ألف مقعد للرحلات من القاهرة إلى موسكو.

فيما ستنفذ الناقلة المصرية “مصر للطيران” يوم غد الخميس أولى رحلات الطيران إلى العاصمة الروسية.

ومع استنئناف رحلات الطيران بين البلدين، يعود السياح الروس، الذين كانوا يشكلون نحو ثلث السياح الأجانب، إلى مصر، ما يعد بشرة خير للقطاع السياحي المصري، وخاصة للمنتجعات الواقعة على البحر الأحمر.

وكانت روسيا ومصر وقعتا منتصف ديسمبر الماضي على بروتوكول استئناف الرحلات الجوية بين البلدين، والذي تضمن استئناف الرحلات أولا إلى مطار القاهرة الدولي، بعدها إلى مطارات المنتجعات السياحية مثل شرم الشيخ، والغردقة.

يذكر أن روسيا كانت قد علّقت حركة النقل الجوي مع مصر لدواع أمنية في الـ31 من أكتوبر 2015، إثر تحطم طائرة ركاب روسية كانت في رحلة من مطار شرم الشيخ إلى سان بطرسبورج، ما أسفر عن مقتل 217 راكبا وأفراد طاقمها الـ7.

 

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق