رياضة

مُدرِّب ليستر سيتي ينجو من الطائرة المنكوبة ويُؤكِّد: أنا في حالة ذهول لكنني بخير

تصريح مُدرّب ليستر سيتي بعد تحطّم المروحية في ملعب كينج باور

يلا كورة

طمأن كلود بويل، المدير الفني لفريق ليستر سيتي، مشجعي الثعالب على صحته بعد تحطم المروحية الذي وقع في ملعب كينج باور.

ووقع أمس حادث تحطم مروحية التايلاندي فيشاي سريفادادرابراها مالك نادي ليستر سيتي الإنجليزي، بعد دقائق من إقلاعها عقب نهاية مباراة ليستر سيتي ضد وست هام يونايتد، ولم يصدر أي بيان رسمي حتى الآن سواء من جانب النادي أو عائلة فيشاي، أو الشرطة، بشأن ما إذا كان مالك النادي وُجد وحده أو بوجود أحد أفراد عائلته أو أي شخص آخر بالمروحية من عدمها، ولم تتضح الرؤية الكاملة بعد حول الضحايا.

ونفى بويل وجوده على متن الطائرة مثلما زعمت بعض التقارير، لافتًا إلى أنه بخير لكنه حزين لما حدث.

وخلال تصريحات صحفية، قال مدرب ليستر سيتي لصحيفة فرنسية: “أنا بخير، لكن حزين بشكل مخيف.. إنها مأساة للنادي”.

وأضاف: “كل جوارحي وأحاسيسي مع الضحايا وأسرهم، وأريد أن أطمئن جميع الأشخاص الذين يشعرون بالقلق بشأني أنا في حالة ذهول، لكن أنا بخير”.

الجدير بالذكر أن أكثر من صحيفة بريطانية أكدت وجود فيتشاي على متن الطائرة برفقة ابنته وطيارين إلى جانب شخص خامس لم تُعرف هويته بعد.

اقرأ أيضًا: طائرة مالك ليستر سيتي تحطَّمت.. ومصيره لا يزال مجهولًا

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق