أخبارمجتمع

مختل عقلي أم بلطجي! التحريات تكشف تفاصيل حادث قتيل شاطئ الإسكندرية

هذه شهادات عمال الشاطئ ومحامي القاتل

زحمة

تجري نيابة الدخيلة بالإسكندرية، تحقيقات موسعة حول واقعة قتل نقاش على يد عاطل بإحدى الشواطئ بمنطقة أبو يوسف بدائرة قسم شرطة الدخيلة، وتستمع النيابة اليوم الأحد، إلى أقوال أسرة المجني عليه وشهود العيان بالواقعة، فيما قررت النيابة حبس المتهم 15 يومًا على ذمة التحقيقات.

وكان قد تداول عبر صفحات التواصل الاجتماعي “الفيسبوك” فيديو لواقعة قتل على شاطئ الإسكندرية، ووفقًا للبيان الصادر من مديرية الأمن بالإسكندرية بشأن تفاصيل الواقعة، أن اللواء محمد الشريف مدير أمن الإسكندرية، تلقى إخطارًا من العميد مأمور قسم شرطة الدخيلة من إدارة شرطة النجدة بوجود مشاجرة ومتوفى بشاطئ بمنطقة أبو يوسف دائرة القسم.

اقرأ أيضًا: عاطل يقتل نقاشًا على أحد شواطئ الإسكندرية.. وشهود عيان: القاتل تحرش بزوجته

وبالانتقال والفحص تبين حدوث مشاجرة بين كل من م. ا. ا 40 سنة، نقاش مقيم منطقة سيدي بشر دائرة قسم أول المنتزه مصاب باشتباه كسر بعظام الجمجمة وجروح قطعية بمختلف أنحاء الجسم وتوفى فى الحال، وبين و. م 39 سنة عاطل، بسبب قيام الثاني بمعاكسة زوجة الأول أثناء تواجدهم بالشاطئ المشار إليه، وحدثت مشادة كلامية بينهما وتطورت إلى مشاجرة تعدى خلالها الثاني على الأول بالضرب بسكين كانت بحوزته محدثًا إصابته التي أودت بحياته.

تمكن ضباط وحدة مباحث القسم من ضبط المتهم والأداة المستخدمة، تم التحفظ على الجثة بغرفة حفظ الموتى بمستشفى مبرة العصافرة غرب، وكُلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري عن الواقعة، وتم تحرر المحضر رقم 9960 / 2018 جنح قسم شرطة الدخيلة.

وأكد عمال شاطئ أبو يوسف غرب الإسكندرية، في شهادتهم حول واقعة قتل نقاش على رمال الشاطئ أن “المصطافين أرادوا الفتك بالجاني الذي يمتلك شقة دوبلكس بالمنطقة، حيث يأتي من محافظة القاهرة ومعروف أنه مختل عقليًا، لكن ما جرى هو أنهم انقضوا عليهم للإمساك به لحين وصول الشرطة وتسليمه لحرس الحدود”.

كيف دخل القاتل بسكين الشاطئ؟.. سؤال طرحه رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما علق عليه اللواء أحمد حجازي، رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية لـ”مصراوي” قائلًا: “إحنا طالبين شرطة على الشواطئ من فترة ولم نجد استجابة”.

وأضاف حجازي، أن الواقعة محل تحقيق في قسم شرطة الدخيلة والنيابة العامة، منوهًا إلى أنه لديه علم بتفاصيل الواقعة ولكنه ليس جهة تحقيق فيها.

وردًا على السبب والدافع الحقيقي لارتكاب الجريمة، قال رئيس الإدارة المركزية للسياحة والمصايف بالإسكندرية: “معرفش سبب الواقعة فعلًا.. بيقولوا أنه مختل عقليًا.. واحد رايح البحر معاه سيف دا يبقى عاقل”.

وفي مفاجأة جديدة، كشفت تحقيقات نيابة الدخيلة برئاسة المستشار علاء فرج، رئيس النيابة، عن الدافع وراء الحادث حيث ثبت من التحقيقات وأقوال الشهود أنه لا صحة تمامًا حول أن المتهم ارتكب جريمته بسبب قيام المجني عليه بمعاتبته لقيامه بمعاكسة زوجته.

وأثبتت أقوال المتهم وأوراق التحقيقات التي يشرف عليها المستشار محمود الغايش المحامي العام لنيابات الدخيلة والعامرية، نشوب مشاجرة بين المتهم والمجني عليه بسبب خلاف على أماكن الجلوس بالشاطئ المشار إليه.

ومن جانبه قال إسكندر تيفال، محامى المتهم فى الواقعة، إن موكله يعانى من مرض نفسى ولديه اضطرابات نفسية وله ملف بمستشفى المعمورة للطب النفسى بالإسكندرية وله تاريخ مرضى بها.

وأضاف تيفال، لـ” اليوم السابع”، أنه سيتم استخراج أوراق رسمية وتقارير طبية من المستشفى لإثبات عدم اتزانه نفسيا ويعانى من مرض نفسى وسيتم تقديم طلب رسمى للمحكمة لعرضه على الطب النفسى وتقييم حالته النفسية وإذا ثبت صحة قواه العقلية سيتخلى عن القضية ولن يحضر معه وسيطالب معاقبته أشد العقاب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق