العالم في 60 ثانية

مخاوف من تزايد حالات العنف الأسري نتيجة العزل الصحي.. الأحد 29/3/2020

أهم الأخبار العالمية اليوم

حذر كبير خبراء الأمراض المعدية في الحكومة الأمريكية، أنتوني فاوتشي، اليوم، من أن تفشي فيروس كورونا المستجد قد يقتل ما بين 100 ألف إلى 200 ألف أمريكي.

وفي حديث لقناة سي إن إن الأمريكية، قال فاوتشي، الذي يشغل منصب مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية، إن “ملايين الأمريكيين سيصابون بالفيروس”.

وأضاف العضو البارز في فريق عمل الرئيس ترامب لمكافحة الفيروس “لا أريد أن أتمسك بتلك التقديرات، فالموقف يبدو سريع التغير مثل هدف متحرك، ويمكن، ببساطة، أن تكون على خطأ وتضلل الناس”.

وأفادت تقديرات جامعة جون هوبكينز الأمريكية بأن إجمالي عدد الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا المستجد في دول العالم تجاوز 665 ألفا بينما اقتربت حصيلة الوفيات الناتجة عن الفيروس من 31 ألفا.

.....كبير مسؤولي الصحة في أمريكا: نهاية جائحة كورونا بحلول فصل الصيف ...

قال متحدث باسم اللجنة الوطنية للصحة في الصين إن تزايد عدد الحالات المصابة بفيروس كورونا بين أشخاص قادمين من خارج البلاد يثير المخاوف بشأن احتمال تعرض البلاد لموجة ثانية من انتشار الفيروس، وذلك في وقت توقف فيه تقريبا انتقال العدوى محليا.

وقال مي فنغ إن ”الصين سجلت بالفعل 693 حالة قادمة من الخارج، مما يعني أن إمكانية حدوث موجة تفشي جديدة للفيروس لا تزال كبيرة نسبيا”.

فيروس كورونا: الصين تعلن عن أول إصابة "محلية" جديدة بعد أيام من ...

وأشار إلى تسجيل 96 إصابة جديدة بالفيروس، ليرتفع إجمالي الإصابات في البلاد إلى 1299 إصابة، لافتا إلى شفاء 29 إصابة، ليرتفع إجمالي المتعافين إلى 66 حالة.

إقرأ أيضا: تعليق الدخول والخروج من جدة وحظر التجول يبدأ من الساعة الثالثة

السفارة الأميركية في الخرطوم

تعهدت الولايات المتحدة بتقديم 8 ملايين دولار أميركي إلى الحكومة الانتقالية في السودان في إطار جهودها للحد من انتشار وباء فيروس كورونا المستجد.

ومن شأن تلك المساعدات توفير الدعم والإمدادات ذات الصلة بالشؤون الصحية لتعزيز أنظمة شبكة المياه والصرف الصحي والنظافة الصحية في السودان

وفي وقت سابق من اليوم، أعلن وزير الصحة السوداني اكتشاف حالة سادسة لمصاب بفيروس كورونا.

المتحدث باسم وزارة الصحة السعودية محمد العبد العالي.

أعرب عدد من حكومات دول العالم عن القلق من أن بقاء أعضاء أفراد العائلات في المنازل نتيجة الإجراءات الاحترازية لوقف انتشار فيروس كورونا قد تؤدي إلى زيادة حالات العنف الأسري.

وتعتزم الحكومة الأسترالية توفير مائة مليون دولار لمواجهة ظاهرة العنف الأسري بعد أن أظهرت بيانات تزايد الحالات.

أما وزيرة الداخلية البريطانية، بيرتي باتيل، فقد قالت إن إجراءات مواجهة فيروس كورونا قد تركت الناس في أوضاع أسرية صعبة يعانون منها.

كذلك خصصت حكومتا فرنسا وجنوب أفريقيا خطوط اتصال لمن يعانون توتر أسري أو عائلي.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق