ترجماتثقافة و فن

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الآندرجراوند (5) غنّام وربيع وعزيز

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الآندرجراوند ( الحلقة الخامسة ) غنّام وربيع وعزيز

 

ghannam

 

محمد أبو سالم

ألف ليلة وليلة، عمدة كتب الحكايات، والأب الشرعي لفن الرواية، يحكي عن الملك شهريار الذي يتزوج كل ليلة من عذراء ويقتلها في صباح اليوم التالي، ولكن لماذا؟ الكثيرون يعرفون ( علاء الدين والمصباح السحري )، و ( على بابا والأربعين حرامي ) و ( رحلات السندباد السبعة ) والقليلون يعرفون أصل الحكاية، لماذا يفعل شهريار هذا الفعل الشنيع، رغم أنه ورد في القصة الاستهلالية للكتاب واسمها ( جكايات الملك شهريار وأخيه الملك شاه زمان ) ، ونحن دائمًا ما نهوى القفز على المقدمات، بالفعل نصل للنتائج ولكن لا نفهمها، ولا نقدر على تحليلها في غياب الأصل، لذا لا نستطيع البناء عليها، ونعيد اختراع العجلة في كل مرة، وهو ما لا أريد أن نصل إليه هذه المرة، فلن نبدأ في استعراض النتائج قبل أن ننتهي من الإحاطة بالبدايات.

أحمد ربيع، يحيى غنام، ووجيه عزيز، ما يجمعهم أنهم جزء مهم من هذه البدايات، وما يفرقهم الكثير، أحمد ربيع عازف الدرامز الأشهر والمنتمي لفرقة عمرو دياب لم يستحق شهرته لهذا السبب، إنما لأنه بصحبة فرقته – التي تحمل اسمه – قدموا لأول مرة للجمهور المصري موسيقى الفيوجن، والمذكور على صفحته في الفيس بوك أن موسيقى الفيوجن هي تطوير لموسيقى الجاز، هذا الكلام ليس دقيقًا بالمرة، كلمة فيوجن تعني إنصهار، والتعريف البسيط لموسيقى الفيوجن هو ( أي موسيقى تجمع بين نوعين أو أكثر من أنواع الموسيقى ) ، وقد انقسمت بعد ذلك إلى نوعين وهما الفيوجن والإنديجو، ومعنى إنديجو هو رمادي، ولكنه درجة معينة من الرمادي أقرب إلى ما نسميه ( النيلي ) ، وعن نفسي أرى أن ما يقدمه أحمد ربيع هو موسيقى ( الجاز فيوجن ) وهي موسيقى تجعل من الجاز أساسًا لها وتدمجه بالبلوز وأنواع أخرى، أسس أحمد ربيع أكثر من فرقة موسيقية، ولكنهم جميعًا تمحوروا حوله، وقد أسهم في الحقيقة في كسر تابوه ثبات الإيقاع، وأثر كثيرًا في الجيل المؤسس لفرق الموسيقى المستقلة الموجودة الآن، وسهولة التنقل بين الإيقاعات التي تقدمها موسيقى الفيوجن ساعدت هذه الفرق على تلحين قصائد نثرية أو متغيرة الإيقاع، وهو إسهام لو تعلمون عظيم.

أحمد ربيع

يشترك يحيى غنام مع أحمد ربيع أنه قدم موسيقى فقط في بداياته، ودخل الغناء على فرقته لاحقًا، أدرك يحيى غنام أن هذا ما يريده جمهوره الآن، وتجاربه في الغناء عجائبية بالفعل، وأفضل ما سمعته عن غنام هو ما قاله عن نفسه على خشبة المسرح المكشوف بدار الأوبرا في إحدى حفلاته، وهو أنه مصاب بالشيزوفرانيا على ما يبدو، بالطبع يقصد المعنى الدارج وليس المرض، وقد صدق، فإذا استمعت لعشر أغنيات له من الصعب أن تجد اثنتان يمتان لبعضهما بصلة، لديه تنوع هائل في الثيمات الموسيقية الغربية، وربما كان من أهم عناصر نجاحه هذه الكتيبة من الشعراء التي كتبت له والتي أعدها من أفضل المواهب في تاريخ الأغنية المصرية وسنقف عندهم كثيرًا من الحلقة القادمة، كذلك أدخل غنام أداءًا غير معتاد على الفرق الموسيقية، فاتسم أفراد فرقته بالغناء بأصوات مختلفة وبالحركة المتناسقة المدروسة على الخشبة، ومن ناحية عدد مريديه يعتبر علامة فارقة في تاريخ الموسيقى المستقلة، فبعد أن كان جمهور هذا اللون بالمئات أصبح بالآلاف، لقد عبد طريقًا كنا نخشى السير فيه لكثرة الحفر في الحقيقة، فهذا الجمهور الذي أعده ورثته الفرق التي تأسست بعد ذلك.

وجيه عزيز فنان محير جدًا بالنسبة لي، فلا يمكنك أن تصف صوته بالعظيم، لكنه قريب من القلب، لم يقدم ما يعد إضافة للموسيقى في ألحانه التي اتسمت بطابع شرقي خفيف، لكنها جيدة جدًا ولا تمل من سماعها، حتى في التوزيع كان هشام نزيه الذي انضم لفرقته أوتار مصرية عام 1993 – أي بعد ثلاثة أعوام من تأسيسها – طوق نجاته في الحقيقة، ربما كانت أهم إضافات وجيه عزيز أمرين، الأول عظمة الكلمات التي ينتقيها وغرابتها على عالم الغناء المصري، وكثيرًا ما كان يلجأ للأعظم فؤاد حداد، وللأجمل صلاح جاهين، الثاني أن نجاحه الكبير في عالم الانتاج التجاري – ومع محمد منير ابتداءًا – لم يصرفه عن تقديم الموسيقى المستقلة، فعلمنا أنها هدف، وليست خطوة على طريق الاحتراف، وهذا في اعتقادي هو الخطأ التراجيدي الذي وقعت فيه بعض الفرق التي بدأت مستقلة.

الآن تنوعت الأشكال الموسيقية، وتجرأ الجمهور على طرق أبواب الشعر، العناصر تكتمل، غدًا سنتحدث عن عصام عبدالله، فلا يأتي أحدكم بغير الملابس الرسمية.

 

الحلقات السابقة:

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الأندرجرواند (4) تأثير حميد

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الآندرجراوند (3) مرحلة أنجليكا

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الآندرجراوند (2) طنبورة وجريتلي

محمد أبو سالم: قصة موسيقى الآندرجراوند..(1) البدايات

 

 

مقالات ذات صلة

إغلاق